أردوغان يدين هجوم مرسين الإرهابي

كتب .وجدى نعمان 

أدان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الهجوم الذي نفذته إرهابيتان ضد مقر للشرطة في ولاية مرسين جنوبي البلاد، ولفت إلى استغلال حزب “الشعوب الديمقراطي” النساء وغسل أدمغتهن خدمة للإرهاب.

وقال أردوغان في كلمة خلال مشاركته في اجتماع مع الكوادر النسوية في حزب العدالة والتنمية، بأنقرة: “شاهدنا ماذا حصل في مرسين أمس، من الذي يستغل تلك الامرأتين، إنه ذلك الحزب المعروف الممثل في البرلمان “الشعوب الديمقراطي”، لاحظوا اسمه حزب لكن الامرأتين اللتين يستخدمهما كإرهابيتين فجرتا نفسيهما وماتتا في مرسين”.

وتساءل أردوغان حول ماهية تلك العقلية منعدمة الضمير التي تغسل دماغ نساء ليقمن بالتضحية بأنفسهن في سبيل “قضية باطلة”.

كما تساءل أردوغان بأي وجه سيخرج هؤلاء (حزب الشعوب الديمقراطي) أمام الشعب ويدعون أنهم من دعاة الديمقراطية والحرية.

وأشار إلى أن “مئات من النساء ضحين بأنفسهن من أجل قضية الإرهاب الباطلة حتى اليوم”.

وأعلن وزير الداخلية التركي سليمان صويلو، استشهاد شرطي وإصابة آخر بجروح في هجوم إرهابي استهدف مقرا للشرطة بولاية مرسين جنوبي البلاد.

وأوضح صويلو في تصريح للصحفيين فجر الثلاثاء، أن منفذي الهجوم امرأتان تنتميان لتنظيم “بي كي كي” الإرهابي.

وقال: “حصلت اشتباكات بين الإرهابيتين والعناصر الأمنية وخلالها تمكنت العناصر الأمنية من إصابة الإرهابيتين، وعندما أدركتا أنهما لن تتمكنا من الفرار قامتا بتفجير نفسيهما”.