أنصار الله”الحوثيين توعدت سرائيل بأن أي “عمل متهور” من قبلها سيشعل حربا شاملة في المنطقة ستصبح تل أبيب أول خاسر فيها

43

كتب وجدي نعمان

توعدت حكومة الإنقاذ اليمنية الموالية لجماعة “أنصار الله” (الحوثيين)، اليوم السبت، إسرائيل بأن أي “عمل متهور”

من قبلها سيشعل حربا شاملة في المنطقة ستصبح تل أبيب أول خاسر فيها.

 

ونقلت وكالة “سبأ” التابعة للحوثيين عن مصدر مسؤول في وزارة الخارجية التابعة لحكومة الإنقاذ قوله إن “على

إسرائيل مراقبة الأوضاع في مناطق سيطرتها اللاشرعية في الأراضي الفلسطينية المحتلة، والكف عن تهديد عدد من

دول المنطقة بأن جيشها ينشط في كل أنحاء الشرق الأوسط، والتحدث عن حرب خاطفة”.

وجاء هذا التصريح ردا على إعلان المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي، هيداي زيلبرمان، في حوار مع موقع “إيلاف”

مؤخرا عن متابعة تل أبيب عن كثب تحركات إيران في المنطقة، وخاصة في اليمن، وقدرة الغواصات الإسرائيلية على

تنفيذ عمليات في أي أماكن قريبة وبعيدة بالمنطقة.

وشدد المصدر اليمني على أن إسرائيل لا علاقة لها بالوضع في اليمن، مضيفا أن تل أبيب تسعى إلى “اختلاق

الذرائع لأعمال وتحركات عدائية تحاول من خلالها التغطية على عدوانها المستمر على الشعب الفلسطيني، واستعراض

القوة تشجيعا لأي فرص تطبيع فاشلة مع مرشحين جدد للتطبيع”.

وتابع المصدر: “في حال إقدام الكيان الصهيوني على أي تحرك أو عمل متهور يمس اليمن فإن أية مصالح لإسرائيل أو شركائها في البحر الأحمر ستكون هدفا مشروعا، في إطار حق الرد الذي كفلته كافة المواثيق والاتفاقيات الدولية”.

وتعرض عدد من السفن التجارية في البحر الأحمر في الأسابيع الأخيرة لهجمات بواسطة ألغام، ألقى التحالف العربي بقيادة السعودية على الحوثيين اللوم فيها.