إسرائيل التحقيق بشأن برنامج التجسس “بيغاسوس” قد يسيء للعلاقات مع المغرب والبحرين

30

كتب وجدي نعمان

أفادت صحيفة “يسرائيل اليوم” حسب تقرير بأن طاقما مشتركا لوزارة الدفاع والموساد وهيئة الأمن الوطني وجهات

أخرى سيحقق في قضية برمجية التجسس الإسرائيلية “بيغاسوس”.

وبحسب التقرير فإن التحقيق قد يسيء إلى العلاقات مع المغرب والبحرين.

في حين ألمح تقرير آخر نشرته صحيفة “الغارديان” البريطانية إلى “ضلوع الحكومة السابقة برئاسة نتنياهو في

القضية حيث أشار إلى اجتماعا سريا عقد في فيينا وشارك فيه مسؤولون إسرائيليون أفضى إلى بيع البرمجية

للسعوديين”.

كما ذكر التقرير أن “زيارات قام بها رئيس الوزراء السابق نتنياهو إلى عدد من الدول مثل المجر والهند تمت بعدها

المصادقة على بيع البرمجية إلى هذه الدول”.

وتنفي شركة “NSO” مطورة البرمجية أن تكون قد تجسست على سياسيين كبار في دول أجنبية أوعلى صحفيين

قائلة إنها “تلقت كل التراخيص اللازمة لتصدير البرمجية”.

وكشف تحقيق استقصائي نشر يوم الأحد أن نشطاء وصحفيين وسياسيين حول العالم استهدفوا بعمليات تجسس

بواسطة برنامج خبيث للهواتف الخلوية طورته شركة “NSO” الإسرائيلية.

وأفادت صحف “واشنطن بوست” و”غارديان” و”لوموند” وغيرها من وسائل الإعلام ومنظمة “فوربيدن ستوريز”

غير الحكومية بأن برنامج “بيغاسوس” الذي طورته مجموعة “إن إس أو” الإسرائيلية قد استخدم لأغراض التجسس.