إصرار أمريكا على خداعنا

للكاتب الأستاذ : محمد عبد المجيد خضر

اليوم أصدر مجلس النواب الأمريكي بيانا موجه للرئيس التركي رجب طيب أردوغان ، تحثه على عدم الإقدام على أي عمل يقود سعي التحالف الدولي لهزيمة داعش ، ويا لسخرية القدر .
الأمريكان لديهم قناعة تامة أننا على قدر من التفاهة والغباء كي ننسى بسرعة ، ولا نلقي بالا للماضي والتاريخ ، نسوا انهم هم أنفسهم من صنع داعش ، وهذا ليس تخمينا منا ، لكنه صادر عن الرئيس الأسبق للولايات المتحدة دونالد ترامب ، حيث ذكر علنا في احد خطاباته ان داعش صناعة أمريكية ، وبأيدي اوباما ووزيرة خارجيته هيلاري كلينتون !؟.
ثم اننا لم ننسى استماتة الإدارة الأمريكية لإنقاذ كل محاربي داعش وعائلاتهم لخروج آمن ، وأعدوا لهم ملازا آمنا ومعسكرات إيواء ، بعد ان حوصروا وكانوا على وشك الفتك بهم !!!!؟؟ فما هذا التناقض ؟ .

ماذا تظنون هل نحن مراهقين فكريًا لنصدق ان من صنع داعش ، ينصح المشرف العام على تحركاتهم من مكان لآخر ، وتوفير الدعم اللوجستي لهم وحمايتهم ، وبايعاز من أمريكا ، ارجو ممن يصدر هذه البيانات الصحفية ان يشرح لنا ربما نفهم ما يدور وشكرًا.