صحة

إضافة عقار جديد يخفض وصول مصابي كورونا لحالات الوفاة

كتب وجدي نعمان

أعلنت وزارة الصحة والسكان المصرية إضافة عقار أكثر فعالية على بروتوكولات علاج مرضى فيروس كورونا

المستجد، يحد بواقع 70% من تدهور حالات المصابين وتعرضهم للوفاة.

وأشار الدكتور المتحدث باسم وزارة الصحة المصرية خالد مجاهد، إلى مشاركة جميع الأطباء بمستشفيات

الحميات والصدر والعزل بـ”الويبينار العلمي” الذي عقدته الوزارة، وذلك ضمن سلسلة من اللقاءات العلمية

لتبادل ونقل الخبرات مع الأطقم الطبية وتدريبهم على أحدث بروتوكولات علاج فيروس كورونا المستجد، لافتا

إلى تقديم الشرح النظرى الوافى للأطباء والإجابة على جميع تساؤلاتهم حول بروتوكول العلاج وطرق

التعامل مع المرضى خلال فعاليات الويبينار.

من جانبه، أوضح الدكتور حسام حسني، رئيس لجنة مكافحة فيروس كورونا، مستشار وزيرة الصحة

والسكان للتميز الإكلينيكي، أن العقار يستخدم لعلاج كبار السن وأصحاب الأمراض المزمنة والأورام،

والأطفال المصابين بأحد الأمراض المزمنة شرط أن يتجاوز وزنهم 40 كيلوجرام.

ولفت حسنى إلى أن العقار سريع المفعول ويتكون من جرعة واحدة ، يتلقاها المريض داخل المستشفيات

خلال أول 10 أيام من إصابته بفيروس كورونا المستجد، عن طريق محلول على مدار ساعة، مشيراً إلى أن المريض يمكن أن يتلقى لقاح فيروس كورونا بعد 90 يوما ( 3 أشهر) من تلقيه العقار.

وأكد حسنى دعم الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، للجنة للتوصل إلى أحدث بروتوكولات العلاج لفيروس كورونا المستجد للحفاظ على مكتسبات الدولة فى التصدى للجائحة، مؤكداً عمل اللجنة الدائم لاستحداث بروتوكولات العلاج والتوصل إلى أفضل العقاقير الطبية وأكثرها فعالية فى علاج المرضى.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى