إطلاق نار كثيف في محيط قصر العدل ببيروت على خلفية تجمع لمناصري حزب الله وحركة أمل

كتب وجدي نعمان

شهد محيط قصر العدل في بيروت، وتحديدا منطقة الطيونة حيث يتجمع مناصرو “حزب الله” و”حركة أمل” للتوجه نحو

الاعتصام الذي يقام ضد القاضي طارق البيطار، إطلاق كثيف للنار.

هذا وأفادت قناة “الجديد” عن توتر الوضع في منطقة الطيونة واستنفار شديد لدى مناصري حركة أمل وحزب الله بعد إطلاق النار

من أحد الأبنية، فيما حضرت سيارات الإسعاف بعد ورود معلومات عن سقوط عدد من الإصابات.

هذا وتداعي أنصار الحزبين إلى تنفيذ اعتصام شد قاضي التحقيق في انفجار مرفأ بيروت القاضي طارق البيطار، وبدؤا بالتجمع

في منطقة الطيونة استعدادا للتوجه نحو قصر العدل في بيروت حيث يقام الاعتصام.