أخبار العالم

إعلام عبري قتيلة حاجز جنوب الخليل يهودية مختلة عقليا حاولت الانتحار

بقلم د. نجلاء كثير 

أفادت وسائل إعلام عبرية، بأن المرأة التي قتلها أمس الثلاثاء جنود الجيش الإسرائيلي بزعم تنفيذ عملية، هي امرأة يهودية تعاني من أمراض عقلية، وكانت تحاول الانتحار.

وقال موقع “واينت” إن “المؤسسة الأمنية الإسرائيلية فتحت تحقيقا في حادثة إطلاق النار على أحد المعابر جنوب الخليل، حيث تبين أن المرأة لم تكن إرهابية، بل يهودية مريضة عقليا”، وأضاف الموقع أن “واقعة أن المرأة سحبت سلاحها أمام الحراس وهي تردد “الله أكبر”، لا تزال ملابساتها قيد التحقيق”.

 

وكان الجيش الإسرائيلي قال في بيان، إن “بلاغا ورد عن محاولة تنفيذ عملية، وتم تحييد المخربة”، مشيرا إلى أنه “لا إصابات بين عناصره”.

اعلان

 

وزعمت وزارة الأمن الإسرائيلية بأن “فلسطينية وصلت إلى منطقة العبور عند الحاجز العسكري، وسحبت سلاحا نحو عناصر الأمن، وهي تردد: الله أكبر”، مضيفة أن “عناصر الحاجز ردوا بسرعة، وقاموا بتحييدها، قبل أن تتمكن من إطلاق النار”.

 

اعلان

لكن تقارير إعلامية إسرائيلية أوضحت بعد ذلك أن “المرأة المستهدفة يهودية، مصابة بمرض عقلي، وقد أرادت الانتحار”.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى