إعلان موعد تشغيل أول مصنع غزل مطور 

كتبت/إكرام بركات..

أكد الدكتور هشام توفيق ، وزير قطاع الاعمال العام ، ان العام الحالي يشهد أسعارا غير مسبوقة للقطن المصري ؛ واعرب عن امله ان يكون القطن من اول السلع التي سيتم عرضها في بورصة السلع النصرية و ان لا يقتصر الامر علي مراكز تجميع القطن فقط والتي وصل عددها الي 200 مركز تجميعي . 

و اكد الوزير خلال مشاركته اليوم في احتفالية اليوم العالمي للقطن و التي نظمتها جمعية القطن المصرية برئاسة المهندس وائل علما ؛ بحضور سارة بيرليز منسق برنامج قطن مصر بالامم المتحدة ، و الدكتور هشام مسعد رئيس معهد بحوث القطن ، و محمد الجارحي رئيس اتحاد منتجي القطن ، و الدكتور احمد مصطفي رئيس الشركة القابضة للغزل و النسيج ، ان مصر تتجه حاليا لزراعة القطن قصير التيلة و بدانا في مرحلة الزراعة التجريبية منذ العام الماضي وحققنا نتائج هائلة في هذا الاتجاه و يتم زراعة الاقطان قصيرة التيلة في مناطق منعزلة عن الزراعة التقليدية للقطن طويل التيلة حتي لا يحدث خلط للبذور .

واكد ان مشروع محالج الغزل و النسيج ما زال العمل به ووصلنا الي الانتهاء من تطوير 70% حتي الان ونامل ان ينتهي التطوير كاملا بنهاية عام 2022 وسيتم بدء العمل في اول مصنع بعد التطوير في يونيو 2022. 

واكد وزير قطاع الاعمال ان مصر يتم غزل نحو 25% فقط من انتاج القطن و الباقي يتم تصديره و هو امر خطير و غير مقبول و نحن نعمل الان علي الاستفادة بالكامل من غزل الاقطان المصرية داخل مصر .

وشدد الوزير علي اهمية عمليات التدريب للعمالة علي الطرق المتطورة في الغزل و النسيج حيث تم تدريب 180 فني و سيقومون بدورهم بتدريب 10 الاف عامل هلال الفترة القادمة . 

و اشار الي انه تم عمل برند جديد سيتم الاعلان عنه خلال الربع الاول من عام 2022 .