إقتصاد السنغال تعلن استعدادها دراسة إنشاء خطوط ملاحية مباشرة مع مصر وإلغاء تأشيرات الدخول للمستثمرين

36

كتبت/ إكرام بركات..

أكد ماكي سال رئيس السنغال استعداد بلاده للتنسيق مع

الجانب المصري لتيسير خطوط ملاحية بحرية وجوية مباشرة

بين السنغال ومصر وكذا العمل على الغاء تأشيرات الدخول

لتسهيل عملية دخول المستثمرين الى البلدين.

وأوضح أهمية ذلك في تعزيز علاقات التبادل التجاري

والاستثمارات المشتركة بين القطاع الخاص بالبلدين، جاء ذلك

خلال استقباله نيفين جامع وزيرة التجارة والصناعة ،بمقر القصر

الجمهوري بالعاصمة السنغالية داكار.

وأعرب سال إلى تطلع بلاده لتعزيز الشراكة الاقتصادية مع

مصر ، والاستفادة من الخبرة المصرية الكبيرة في العديد من مجالات التنمية الاقتصادية وكذا

الرعاية الصحية وبصفة خاصة في علاج مرضى فيروس سي حيث تمتلك مصر تجربة رائدة في هذا المجال .

وأشار إلى تقديره للعلاقات المتميزة التي تربط بين السنغال

و مصر و علاقة الصداقة بين قيادة البلدين وتطلعه لتعزيز العمل المشترك للارتقاء بمستوى

العلاقات الثنائية لآفاق أوسع خلال المرحلة المقبلة ، وبصفة خاصة في المجال الاقتصادي ،

وهو ما يدعم “خطة السنغال البازغة” للتنمية الاقتصادية .

وذكر الرئيس السنغالي أن زيارة الرئيس السيسي للعاصمة داكار

خلال عام 2019 ، عكست توافق الرؤي بين البلدين بشأن مختلف الموضوعات والرغبة المشتركة

في المضي قدما نحو تعزيز العلاقات المشتركة في مختلف المجالات وعلى كافة الأصعدة ،

مؤكداً في الوقت ذاته على اعتزاز الشعب السنغالي بعلاقات الود و المحبة مع الشعب المصري خاصة وان العديد من الطلاب

السنغاليين قد تلقوا تعليمهم بمؤسسة الازهر الشريف .

وأكدت رسالة الرئيس عيد الفتاح السيسي التي نقلتها نيفين جامع وزيرة التجارة والصناعة إلى الرئيس السنغالي، على عمق العلاقات التاريخية

والاستراتيجية التي تربط البلدين قيادةً وشعباً ، وحرص مصر على تطوير مختلف أطر التعاون المشترك، لا سيما النواحي الاقتصادية والتجارية والصناعية.

وأعربت الرسالة عن تطلع مصر بأن يسهم دخول اتفاقية التجارة الحرة القارية الافريقية حيز النفاذ

منذ مطلع يناير الماضي، في دفع حركة التبادل التجاري بين مصر ودول القارة بصفة عامة، ودولة

السنغال بصفة خاصة وبما يحقق التنمية الشاملة والمستدامة لشعوب القارة السمراء