إنهاء عمل سيارات الكبود داخل مدينة أسوان بنهاية يونيو القادم وتطوير المحور البديل لطريق السادات بطول 2 كم وبتكلفة 3,1 مليون جنيه

19

كتب .وجدى نعمان

فى جولة ميدانية لأشرف عطية بالمحمودية إنهاء عمل سيارات الكبود داخل مدينة أسوان بنهاية يونيو القادم وتطوير المحور البديل لطريق السادات بطول 2 كم وبتكلفة 3,1 مليون جنيه

قام اللواء أشرف عطية محافظ أسوان بجولة ميدانية مفاجئة شملت متابعة مشروع رفع كفاءة وتطوير المحور البديل لطريق السادات فيله / الشلال / المحمودية ، بالإضافة إلى متابعة إنتظام خطوط سير السيرفيس المؤدية لمنطقة المحمودية بعد تنفيذ مشروع إحلال وتجديد سيارات البيك أب ( الكبود ) بسيارات ميكروباص حديثة بعد تقديم تسهيلات بنكية غير مسبوقة للسائقين أصحاب السيارات ، وقد أكد اللواء أشرف عطية على إنهاء عمل سيارات الكبود على جميع خطوط سير السيرفيس وإحلالها بسيارات الميكروباص الحديثة داخل مدينة أسوان بنهاية يونيو القادم ، فى حين سيطبق ذلك أيضاً على مستوى مدن ومراكز المحافظة الأخرى بنهاية العام الحالى حيث سيكتفى بسيير سيارات الكبود داخل القرى والنجوع والمناطق النائية فقط ، موجهاً مديرى المواقف والمرور بإعداد حصر شامل لسيارات الكبود ، وأيضاً مواقف السيرفيس الرسمية وخطوط السير لوضع خطة متكاملة لإحلال وتجديد سيارات السيرفيس بوسائل نقل حديثة وحضارية ومريحة للمواطن الأسوانى ،وفى نفس الجولة التفقدية أعطى محافظ أسوان توجيهاته للمحليات ومديرية الطب البيطرى بتكثيف أعمال النظافة العامة ومواجهة ظاهرة إنتشار الكلاب الضالة وسط العمارات السكنية بالمحمودية مع نشر صناديق القمامة بما يتناسب مع الكثافة السكانية فى هذه المنطقة الحيوية ، وهو الذى يتوازى مع قيام فرق الصيانة التابعة لشركة مياه الشرب والصرف الصحى بسرعة التعامل مع أى طفح أو كسورات ينتج عنها تراكمات للمياه ، مؤكداً على أن المحور البديل لطريق السادات والذى شهد القضاء على أكبر بؤرة تلوث داخل مدينة أسوان برفع 146 ألف طن من المخلفات بتكلفة إجمالية 45 مليون جنية طبقاً للبروتوكول الموقع بين وزارات التنمية المحلية والبيئة والهيئة العامة للتصنيع الحربى مما ساهم فى خلق طريق حيوى يربط بين جنوب وشرق وغرب المدينة للقضاء على أى إختناقات مرورية وذلك بطول 2 كم وبتكلفة 3,1 مليون جنيه من ضمن خطة المحافظة لرصف الطرق الداخلية .