إيلون ماسك ينقلب على الديمقراطيين

كتب وجدي نعمان

أعلن مؤسس “تسلا” و”سبيس إكس”، إيلون ماسك، أنه لم يعد يؤيد الحزب الديمقراطي، وسيصوت لصالح الجمهوريين في المستقبل.

وكتب إيلون ماسك على “تويتر”،: “في الماضي كنت أصوت لصالح الديمقراطيين، لأنهم كانوا حزب الخير بشكل أساسي. لكنهم أصبحوا حزب الانقسام والكراهية، ولذلك لم يعد بإمكاني تأييدهم، وأنا سأصوت لصالح الجمهوريين”.

وأضاف: “الآن شاهدوا كيف تتطور حملتهم القذرة ضدي”.

وسبق لإيلون ماسك أن انتقد الرئيس الأمريكي جو بايدن المنتمي للحزب الديمقراطي، وشكك في نجاحات الإدارة الأمريكية الحالية.