اتفاقية تعاون ثلاثى بين الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والهيئة العربية للتصنيع وجامعة يوكلان بالمملكة المتحدة

52

كتب / درى موسى

وقعت الأكاديمية العربية للعلوم

 والتكنولوجيا والنقل البحرى

 والهيئة العربية للتصنيع من

 ناحية وجامعة يوكلان

 الإنجليزية عبر تقنية الفيديو

 كونفرانس من ناحية أخرى

 إتفاقية تعاون مشترك لتدريب

 مهندسين وفنىين مصانع

 العربية للتصنيع وحصولهم علي

 دورات تكنولوجية متقدمه

 بالمملكة المتحدة ضمن برامج

 الإتحاد الأوروبى.
وذلك دعماً لرؤية الدولة 2030 وتحقيق أهداف التنمية المستدامة
جاء ذلك خلال المجلس الإستشارى للصناعة والذى عقد بفرع الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحرى بمدينة العلمين الجديدة بحضور اللواء “خالد شعيب” محافظ مطروح واللواء دكتور “مجاهد الفرماوى” رئيس مجلس إدارة مصنع حلوان نيابة عن الفريق “عبد المنعم التراس” رئيس الهيئة العربية للتصنيع.
وقع علي الإتفاقية من جانب العربية للتصنيع اللواء دكتور “مجاهد الفرماوى” رئيس مجلس ادارة مصنع حلوان نيابة عن رئيس الهيئة العربية للتصنيع ومن جانب الأكاديمية الدكتور “إسماعيل عبد الغفار إسماعيل فرج ” ومن جانب جامعة يوكلان بالمملكة المتحدة الدكتور “أحمد حلمي انسي” نائب عميد كلية الهندسة للتطوير والمشروعات .
وفقا لجوانب الإتفاقية تتحمل جامعة يوكلان جميع تكاليف الدورات التدريبية ,ويتحمل الإتحاد الأوروبي تكاليف السفر ,وذلك دعما من جامعة يوكلان بالتعاون مع الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحرى لتطوير الصناعة المصرية وتحقيق رؤية الدولة المصرية فى التنمية المستدامة ٢٠٣٠ في ظل التطور السريع للتحول الرقمي .
كما شمل المجلس إطلاق البرنامج التدريبي المشترك بين جامعه يوكلان والأكاديمية العربية والهيئة العربية للتصنيع, بهدف توطين التكنولوجيا واكساب الشباب مهارات سوق العمل حيث يهدف البرنامج لتدريب شباب الخريجين على حجةمستوى النطاق الجغرافى لجمهورية مصر العربية .
ويشمل التعاون ايضا دعوة مصانع الهيئة العربية للتصنيع لحضور مجلس الصناعة بكلية الهندسة لجامعة يوكلان فى دورته المنعقدة بشهر أبريل 2021 وذلك فى ضوء توطين التكنولوجيا وخلق مناخ التعاون الدولي بين المصانع والشركات المصرية والشركات والكيانات الدولية.
وفى هذا السياق ذكر الفريق “عبد المنعم التراس ” رئيس الهيئة العربية للتصنيع في كلمته التي ألقاها نيابة عنه لواء دكتور “مجاهد الفرماوى” أننا ننطلق سويا نحو تأسيس جمهورية جديدة في أفكارها ورؤيتها على كل المستويات وفى مقدمتها مواكبة التطورات التكنولوجية فى كافة مناحى الحياة .
وأكد “التراس”علي تنفيذ توجيهات الرئيس “عبد الفتاح السيسي” بتحقيق التكامل بين مؤسسات الدولة والإستغلال الأمثل لكافة الإمكانيات التصنيعية والكفاءات البشرية الوطنية , بما يحقق تعميق التصنيع المحلي لكافة الصناعات وفقا للرقمنة ومعايير الثورة الصناعية الرابعة .
وأشار” التراس” أن العربية للتصنيع بصفتها الظهير الصناعي للدولة وضعت خطة طموحة لتحقيق هذا الهدف ونقل وتوطين التكنولوجيا الحديثة , من خلال التعاون والشراكة مع كبريات الشركات والمؤسسات الصناعية العالمية لافتا أننا نستهدف تحقيق رؤية مصر 2030 وتلبية إحتياجات السوق المحلى والتوسع للأسواق الإقليمية الأفريقية والعربية .
وأشاد رئيس الهيئة العربية للتصنيع بإتفاقية التعاون المشترك مع الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري وجامعة “يوكلان” البريطانية فى إطار تحقيق نقلة نوعية فى التطوير التكنولوجي للصناعة والإنتاج بما يحقق توطين التكنولوجيا بمقاييس عالمية وقدرة تنافسية للصادرات المصرية لافتا إلى ترحيب العربية للتصنيع لترتيب زيارات ميدانية للشركات والنقابات التى كانت حاضرة لزيارة مصانع الهيئة العربية للتصنيع ليروا بأنفسهم حجم التقدم واستخدام التكنولوجيا الحديثة ومقومات الثورة الصناعية الرابعة فى عملية الإنتاج والرقمنة التى يتم تعميمها حاليا بجميع المصانع.
وفى سياق متصل وضح “التراس” أن الهيئة العربية للتصنيع تولى أهمية كبيرة بالتدريب وتأهيل الكوادر البشرية فى كافة التخصصات داخليا وخارجيا من خلال التدريب بالمراكز والمصانع العالمية مشيرا إلى إمتلاك الهيئة لأكبر مراكز وأكاديمية للتدريب ليس فقط للعاملين بها بل للتعاون مع كافة الجامعات والوزارات والمؤسسات المصرية والأفريقية والعربية .
وتعليقا على الإتفاقية، أعرب الإستاذ الدكتور” إسماعيل عبد الغفار إسماعيل فرج “رئيس الاكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحرى عن سعادته بالإتفاقية، قائلا: “يسعدنا توقيع مثل هذه الإتفاقية مع الهيئة العربية للتصنيع وجامعة يوكلان .
وتمنى”عبد الغفار” أن تسهم تلك الإتفاقية فى تحقيق الإستفادة لجميع الاطراف فيما يتعلق بالتدريب وعقد الدورات التكنولوجية وذلك في إطار الجهود الحثيثة التي تبذلها الأكاديمية لتعزيز تطوير الشراكات مع المؤسسات العالمية والشركات والهيئات الوطنية بما يحقق الأهداف المشتركة.
كما أكد “عبد الغفار” على أن هناك تواصل وتعاون مستمر بين الأكاديمية ومختلف الجهات فى دولة المقر جمهورية مصر العربية مشيرا إلى أن الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحرى باتت شريكاً استراتيجياً فى مختلف الأنشطة والمبادرات التى تدعم خطة الدولة 2030 بما يحقق أهداف التنمية المستدامة .
وأشار “عبد الغفار” أن الأكاديمية بصفتها بيت خبرة عربى كبير تقدم كل ما تملكه من خبرات فى مجالات العلوم والإستشارات والبحث العلمى لخدمة الوطن العربى مؤكدآ أن العمل على إخراج كوادر عربية ناجحة فى جميع المجالات العلمية والثقافية والرياضية يأتى على رأس أولويات الأكاديمية.
وفى إطار الإتفاقية يذكر أن جامعة يوكلان من الجامعات الانجليزية العريقة حيث أنشئت عام 1828 وتعتبر من أوائل الجامعات الإنجليزية فى عدد الطلاب وكذلك تتميز بعلاقتها القوية بالصناعة وتفوقها فى جودة التعليم والإمكانيات العملية وهى من أوائل الجامعات الإنجليزية التى أسست فرع بالعاصمة الإدارية الجديدة وتعمل مع الأكاديمية العربية منذ عام 2015 فى دعم تطوير التعليم والتدريب والصناعة بجمهورية مصر العربية.
ان الهيئة العربية للتصنيع برئاسة الفريق” عبد المنعم التراس” .
تعمل جاهدا على رفع المستوى المهنى للعاملين لديها بكافة الوسائل والإمكانيات لتحقيق صناعات متطورة متميزة.
وقد نجحت بالفعل فى تحقيق ذلك حتى اصبحت منافسا قويا للعديد من الشركات العالمية.