اجعل من الليل نصيب تؤجر عليه

28

كتب .وجدى نعمان

صلاةُ الليل

1-صلاة الليل: هي صلاة تؤدى

بعد صلاة العشاء، ومن أسمائها 

التهجد أيضًا، وبعض الفقهاء خص 

صلاة التهجد بأنها لا تكون إلا بعد

النوم ، والكثير منهم يطُلق على

مطلق صلاة الليل تهجدًا.

2- فضلها: وردَ في فضل صلاة الليل أحاديثُ، منها: قوله صلى الله عليه وسلم :” …..أفضل الصلاة بعد الفريضة صلاة الليل” وقوله صلى الله عليه وسلم: “عليكم بقيام الليل، فإنه دأب الصالحين قبلكم، وهو قربة لكم إلى ربكم، ومكفرة للسيئات، ومنهاة عن الإثم”.

3- حكمها: سنة أوصى بها النبي صلى الله عليه وسلم أمته، ورغَّبهم فيها.

4- وقتها: من بعد صلاة العشاء إلى طلوع الفجر، وأفضله: الثلث الأخير من الليل، لما ورد عن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال:” ينزل ربنا تبارك وتعالى كل ليلة إلى السماء الدنيا حين يبقى ثلث الليل الأخير فيقول: من يدعوني فأستجيب له؟ من يسألني فأعطيه؟ من يستغفرني فأغفر له”.

5- عدد ركعاتها: أقلها ركعتان لما ورد عن أبي هريرة رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: “إذا قام أحدكم من الليل فليفتتح صلاته بركعتين خفيفتين” ولا حد لأكثرها كما هو المختار للفتوى.