اختبار محرك الصاروخ Super Heavy فائق الثقل المخصص للتحليق إلى المريخ

43

كتب وجدي نعمان

أجرت شركة “سبيس إكس” الأمريكية الاثنين 19 يوليو اختبارات استراتيجية لمحرك صاروخ Super Heavy

فائق الثقل.

ويتوقع أن ينقل الصاروخ فائق الثقل مركبة “ستارشيب” إلى مدار الأرض لتستمر لاحقا في التحليق نحو كوكب

المريخ.

وقال المكتب الصحفي للشركة على “تويتر” إن “الاختبار الاستراتيجي الأول لوحدة تسريع الصاروخ قد أنجز”.

وحسب صحيفة Space.com الإلكترونية الأمريكية فإن خبراء الشركة قاموا بتشغيل 3 محركات من طراز

“رابتور” لمدة قصيرة. واستغرقت العملية الاختبارية للمحركات بضع ثوان فقط.

يذكر أن المركبة الفضائية متعددة الاستخدام “ستارشيب” مخصصة للقيام برحلات فضائية إلى المريخ. وتتسع

المركبة لـ100 شخص.

وكان مؤسس شركة “سبيس إكس” إيلون ماسك قد أفاد في وقت سابق بأن أول رحلة اختبارية غير مأهولة للمركبة

إلى مدار الأرض يتوقع أن تتحقق العام الجاري. فيما لا يستبعد تعيين تاريخ آخر للرحلة.