الأوقاف الاردنية تكشف سبب إلغاء مكبرات الصوت يوم الجمعة

24

أكدت وزارة الأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية في الأردن، على ضرورة الالتزام

بخطبة وصلاة الجمعة على السماعات

الداخلية فقط، وفقا للتعميم الصادر عن الوزير محمد الخلايلة.

ونقل موقع “عمون” الأردني، عن الناطق باسم الوزارة حسام الحياري، قوله إن “تعميم الوزير

جاء لعدم تداخل أصوات الخطباء في

المساجد، خاصة أن معظمها متقاربة من بعضها الآخر”.

وأضاف أن “استخدام مكبرات المآذن في

الخطبة يؤدي إلى سماع المواطنين الأصوات

المختلفة في ذات اللحظة، ما يتسبب لهم بالتشويش”.

وأكد أن “الوزير فوض مدراء الأوقاف في المحافظات باتخاذ الإجراءات اللازمة لتغطية

الساحات الخارجية للمساجد وصحن كل مسجد بالسماعات حتى تكون الخطبة واضحة

للمصلين في الخارج، خاصة في ظل التباعد

المفروض على المصلين بسبب انتشار فيروس كورونا”.

وفي وقت سابق، قال وزير الأوقاف الأردني

محمد الخلايلة إنه تم التعميم على جميع

مؤذني المساجد بفتح السماعات الخارجية خلال خطبة الجمعة من أجل إيصال الصوت

للساحات الخارجية، مشيرًا إلى أنه تم تفويض

القائمين على المساجد تقدير الموقف واتخاذ الإجراء المناسب.

كما دعا إلى ضرورة المحافظة على التباعد الجسدي بين المصلين وارتداء الكمامة

والالتزام بعدم المصافحة والتقبيل إلى جانب إلزام كل مصل أو عامل في المسجد بإحضار سجادة صلاة خاصة به.