رياضة محلية

الإنتاج وأسوان يهبطو رسميا من الدوري وتبقي تذكرة بقاء وحيدة حائرة بين دجلة والبنك الأهلي

كتب وجدي نعمان

انحصرت المنافسة على النجاة من الهبوط هذا الموسم على تذكرة واحدة حائرة بين دجلة والبنك الأهلى، حيث يملك الأول 28 نقطة، ويملك الثاني 33 نقطة، وتتبقى لكل فريق منهما مباراتان.

البنك الأهلى يحتاج الفوز في واحدة من المباراتين المتبقيتين، هما الاتحاد السكندري والزمالك، وهى مواجهات صعبة للغاية على كتيبة خالد جلال، فيما يحتاج دجلة الفوز في المباراتين المتبقيتين أمام سيراميكا والإنتاج الحربي مع تعثر البنك الأهلى في المباراتين.

وفي حال فوز دجلة في المباراتين وهزيمة البنك الأهلى في مباراة والتعادل في أخرى سيتعادل الفريقان في عدد النقاط، لكن فارق المواجهات المباشرة سيمنح دجلة تذكرة البقاء الوحيدة المتبقية، حيث تعادل مع البنك الأهلي وفاز عليه في مباراتي الدور الأول والثاني هذا الموسم.

وودع فريق الإنتاج الحربي مسابقات الدوري المصري الممتاز وتأكد هبوطه لدورى القسم الثاني بعد التعادل الذي حققه الفريق اليوم مع الاتحاد السكندري بهدف لكل فريق ضمن منافسات الجولة 32 من الدورى.

وتوقف رصيد الإنتاج الحربى عند النقطة 27، ويفصله عن أقرب فريق ضمن البقاء البنك الأهلى 6 نقاط، لكن حتى لو حقق الإنتاج الفوز في المباراتين المتبقيتين وسقط البنك الأهلى في فخ الهزيمة في نفس الجولتين ستكون المواجهات المباشرة لصالح البنك الأهلى الذي فاز وتعادل مع الإنتاج الحربى في مباراتي الدور الأول والثاني.

كما تأكد هبوط فريق أسوان بشكل رسمى إلى دورى القسم الثانى، بعد تعادل البنك الأهلى مع غزل المحلة بهدف لكل منهما، فى مباراة الجولة 32 من عمر مسابقة الدورى العام، حيث رفع البنك الأهلى رصيده إلى النقطة 33، والتى لا يستطيع أبناء الجنوب تخطيها.

وفى حال فوز أسوان فى آخر مباراتين أمام سموحة والأهلى فلن يتخطى أبناء الجنوب النقطة 33 وهو ما يعنى هبوط الفريق بشكل رسمى إلى دورى القسم الثانى ليكون أول الهابطين، حيث تخدم المواجهات المباشرة بين الفريقين البنك الأهلى.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى