الابتسامة ونمط شخصيتك

الابتسامة هي احد وسائل التواصل والتأثير بين الافراد،

فهي تنقل مشاعر الفرح والسعاده وتؤثر بالسلب والايجاب ،وفي معظم الاحيان يتعرف البعض علي الاخر من خلال اخراج ما بداخل الانسان بواسطه ابتسامته.

بل اكثر من ذلك ايضا ..فالابتسامه يمكن ان تظهر انعاكسات للخوف والرهبه والقلق التي قد تصيب الفرد،

 والاكثر غرابه انه قد يعبر البعض عن الفشل والاخفاق بالابتسامه.

من هنا يتضح وجود انواع واشكال عديده مختلفه ومتنوعه من الابتسامات والضحكات .

وفي البدايه يجب ان نفرق بين الابتسامه والضحكه العفويه وابتسامه الموقف او الحاله ،

_فالاولي هي غير اراديه ونابعه من القلب ، ولها علامات وملامح للوجه مميزه.

_الثانيه فهي انواع كثيره وتكون نابعه من العقل الباطن او تدبير الانسان نتيجه لموقف معين او حاله نفسيه هو فيها.

وتأتي الابتسامه في بعض الأحيان كوسيله تعارف وتواصل هامه جدا بين الشخصيات وبعضها ،

فأحيانا نوع الابتسامه تنم بشكل واضح عن نمط شخصيه صاحبها، فهي انعكاس واضح واكيد لما يدور داخله وتكون اما طريقه للجذب او النفور في كثير من الاحوال.

قد اثبتت بعض الدراسات ان الاشخاص دائمي الابتسام يدركون النجاح ويحققونه عن غيرهم ممن هم عابسين ،

فهم مرحين لطفاء في التعامل، يتميزون بالتفاهم والمرونه واللباقه لذلك علاقاتهم جيده وناجحه مع الاخرين. لديهم الرغبه في العمل والاجتهاد دون ملل او تأفف ، قادرين علي التخطيط وسهوله الاقناع لمن حولهم، 

الجدير بالذكر أنه هناك العديد من أنواع الابتسامات التي تعبر عن العديد من الامور ..

-ابتسامه القوه

-ابتسامه الجائزه

-ابتسامه السخريه

-الابتسامه الماكره 

-ابتسامه التواصل

-ابتسامه الحزن

-ابتسامه الضعف

-ابتسامه الفطره

ولكل واحده منها علاماتها وملامحها علي وجه الانسان

واخير ..الابتسامه تأثير كبير علي الانسان شكلاً وموضوعاً..

_تصغير ملامح الوجه 

_تزيد من شعور السعاده الداخلي

_التشجيع علي العمل بحماس

_راحه للعقل والبدن

_الليونه والعمق

“الابتسامه تبعث بعض الرسائل إلى العقل بأنه سعيد، مما يُحسن من شعور الإنسان وحالته المزاجيه”.

بقلم/أ.وفاء حسن صالح 

مدرب معتمد تنمية بشرية 

مدرب مدربين معتمد 

دبلومه تربيه خاصة

 تخاطب وتوحد وتعديل السلوك 

جامعه عين شمس 

دبلومه الارشاد النفسي والاسري

 جامعه عين شمس