الاحتلال الإسرائيلى يعتدى على مسن فلسطينى شمال الخليل.. ويجرف أراضى بنابلس

25

اعتدى جنود الاحتلال الإسرائيلى، اليوم

الخميس، بالضرب على مسن فلسطيني، أثناء

قطفه ثمار الزيتون في بلدة بيت أمر شمال

الخليل، وأفادت وكالة الأنباء الفلسطينية

(وفا) بأن جنود الاحتلال اعتدوا بالضرب على

المسن محمد عبد الحميد الصليبي (77 عاما)،

أثناء عمله في قطف ثمار الزيتون في أرضه

القريبة من مستوطنة “بيت عين” المقامة على

أراضي المواطنين جنوب غرب البلدة.

وأشارت إلى أن جنود الاحتلال حاولوا منع

المسن من العمل في أرضه، وبعد أن رفض

الانصياع لهم وأكمل قطف ثمار زيتونه، انهال

عليه جنود الاحتلال بالضرب المبرح بأعقاب

البنادق، وأجبروه على مغادرة المكان تحت تهديد السلاح.

وفي السياق.. جرفت قوات الاحتلال

الإسرائيلي، أراضي شرق قرية يانون جنوب شرق نابلس.

وقال مسؤول ملف الاستيطان في شمال

الضفة غسان دغلس – لـ “وفا” – “إن أعمال

التجريف التي يقوم بها المستوطنون وجنود

الاحتلال، تهدف إلى توسعة المستوطنات المحيطة بقرية يانون”.

وأوضح أن عمليات التجريف تتركز في محيط

البؤرة الاستيطانية التي تحمل رقم 777 المقامة على جبل عبد الله شرق يانون.