الادارة الفرنسية : تحاول جاهدة حل النزاع الثلاثي الافريقي

33

كتب – محمود إبراهيم

أشاد عضو مجلس النواب ورئيس مركز دراسات الشرق الأوسط في باريس، الدكتور عبد الرحيم علي، بالجهود التي بذلتها دولة فرنسا كرئيس لمجلس الأمن في ملف سد النهضة.

قال رئيس مركز دراسات الشرق الأوسط إن الإدارة الفرنسية المثالية لجلسة مجلس الأمن الدولي أكدت حرصها على حل ملف

سد النهضة بما يحقق المصالح المشتركة بين الدول الثلاث (مصر والسودان وإثيوبيا).

وأضاف عبد الرحيم علي، أن موقف فرنسا في هذه الأزمة مؤشر جيد على قوة العلاقات بين البلدين.

كما أشاد مدير مركز دراسات الشرق الأوسط بالموقف الفرنسي لدعم الجيش الوطني الليبي في مواجهة المليشيات المسلحة و

حرصه على قدرات الشعب الليبي من التدخل الأجنبي.

دعا مندوب فرنسا لدى مجلس الأمن ورئيس المجلس إلى حل يؤدي إلى الازدهار واحترام إعلان المبادئ الذي تم الاتفاق عليه في عام 2015 ، وحل النزاعات حول سد النهضة بطريقة ودية.

وأكد أن الاتفاق سيؤدي إلى تحقيق التنمية للجميع في القارة الأفريقية، وندعو مصر وإثيوبيا والسودان إلى الشعور بالمسؤولية وضبط النفس.