منوعات

الاعتصام داخل مكتب رئيس الجامعة دمنهور

كتب وجدي نعمان

شهدت جامعة دمنهور حالة من الجدل الشديد بعد قيام الدكتور سعيد عبد الغني القائم بأعمال رئيس الجامعة بتكليف الدكتورة هالة طليمات الأستاذ المتفرغ كمفوض نائب رئيس الجامعة لشؤون التعليم والطلاب، وتكليف الدكتور جمال عمران مفوض نائب رئيس الجامعة للدراسات العليا والبحوث.

وعبر عدد من أساتذة جامعة دمنهور عن استيائهم من هذه القرارات، ما دفعهم إلى الاعتصام داخل مكتب رئيس الجامعة، وتقديم مذكرات احتجاجية إلى الدكتور خالد عبد الغفار وزير التعليم العالى بهذا الشأن، مطالبين بإلغاء هذه التكليفات المخالفة للقانون وللأعراف الجامعية -على حد وصفهم.

وأكد المحتجون أن الدكتورة هالة طليمات الذى صدر قرارا بتعيينها نائب رئيس الجامعة، تجاوزت السن القانونى وكذلك مخالفة تعيين الدكتور جمال عمران، لعدم انطباق الشروط القانونية لتعيينه نائبا لرئيس الجامعة، وأن هناك عددا كبيرا من أستاذة الجامعة أحق منهما بهذه المناصب القيادية.

ومن جانبه، أكد الدكتور سعيد عبد الغنى سرور القائم بأعمال رئيس جامعة دمنهور، على وجود حملات ممنهجة لبث الشائعات والأكاذيب وتشويه إدارة الجامعة على خلفية الصراع على منصب رئيس الجامعة.

اعلان

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى