أخبارالسياسة والمقالات

الالوان وتأثيرها على الانسان

دكتورة فاطمه محمود 

يقول احد العلماء البريطانين أن الأمراض النفسية والعضوية يمكن علاجها من خلال تغيير الألوان في المنزل أو المكتب حيث كشفت الدراسات العلمية أن الألوان دواء لكل الأمراض .

وتنقسم الألوان إلى نوعين: 

الألوان الموجبه والألوان السالبة:

ويستخدم المعالجون أساليب متنوعة لمعالجة مرضاهم تشمل تغطيتهم بأقمشه ملونة أو تسليط أضواء ملونة على أجزاء مختلفة من أجسامهم أو عرض ألوان معينة عليهم أو تدليكهم بزيوت ملونة، أو إضافة ملابس مختلفة الألوان فى دولابهم.

والغريب أن للألوان تأثيرا على مكفوفي البصر تماماً كالمبصرين، وذلك نتيجة لترددات الطاقة التي تتولد داخل أجسامهم وهذه الفكرة استخدمها الصينيون القدماء في علاج الأمراض وتسمى بالـ”فينج شوي”. 

اللون البرتقالي: يعالج الإرهاق العصبي ويرفع من الروح المعنوية، ويعطي الشعور بالانتعاش ويفيد في علاج الاكتئاب وهو منشط عام، و مضاد للإحساس بالهبوط، الفتور والنعاس والاضطهاد واليأس، وكافة المشاعر السوداوية.

 يشفي بإذن الله أمراض القلب إذ أنه مقوي للقلب، والاضطرابات العصبية، والتهابات العينين، مثل التهابات القرنية.

مقوي للقلب ومنشط عام يعتبر من أحسن الألوان لفتح الشهية وخاصة لرفع معدل الشهية عند المرضى، ولذلك يوضع مفارش برتقالية على ترابيزه الطعام للمرضى الفاقدي الشهية، كما يساعد اللون البرتقالي على الهضم وينشط الجهاز التنفسي..

وللذين يعانون من الإرهاق في العمل أو المنزل .. يُنصح بأن يحيطوا أنفسهم بديكورات برتقالية اللون لأن هذا اللون مُقاوم للنعاس.. 

كما أنه يساعد على زيادة معدل نبضات القلب ويفيد في التخلص من الحصوات المرارية وحصوات الكلى والتهاب الزائدة الدودية ويفتح الشهية أيضا، ويفضل استخدامه في حجرات الطعام المنزلية.

 للبرتقالي أيضا تأثير على النشاط الجنسي فهو يزيد من القدرة الجنسية للرجل والمرأة.

اللون الوردي:

له تأثير ملطف على الجسم حيث يقوم بإرخاء العضلات، وقد وجد أنه مهدئ للعدوانيين والذين يميلون للعنف فعادة ما يستخدم في السجون والمستشفيات ومراكز الأبحاث ومراكز علاج الإدمان واللون الوردي هو لون مناسب لغرف النوم حيث انه يصنع جواً رومانسياُ.

اللون الفيــروزي: 

أما اللون الفيروزى فهو يعمل على تخفيف الحمى لأنه يمنح الشعور بالبرودة ولذا فهو يستخدم عادة في المستشفيات.

اللون الأسود:

 هذا اللون مطلق وغير موجود في ألوان الطيف ويضاد اللون الأبيض،

فالأسود يمتص الضوء وهو معروف عنه دوره في الحماية، فهو يخفي كل شيء، ويظلل أعضاء الجسم .. يريحها ويبعث على النعاس.

كما أنه مثبط للشهية؛ فإذا أردت إنقاص وزنك فارش طاولة طعامك بغطاء أسود . 

اللون الأبيض:

 يقوي جهاز المناعة ويعطي الطاقة الإيجابية مع رفع الروح المعنوية كما يشمل كافة ألوان الطيف الضوئي ويمكن استخدام هذا اللون لعلاج مرض الصفراء وخاصة للمصابين بها من الأطفال حديثي الولادة، حيث يسلط الضوء الأبيض الشديد فوق منطقة الكبد فيتم الشفاء بإذن الله .. وكذلك ينصح الأطباء مرضى الدرن الرئوي بممارسة الرياضه في ضوء الشمس القوي وارتداء ملابس بيضاء.

كما يساعد على تقوية الأعضاء فهو من

الألوان السالبة التى تمتاز بتفاعلها القلوي، حيث تكون إشعاعاتها باردة ومهدئة.

اللون النيلى:

يشبه اللون الأزرق في التأثير ويعتبر منشطاً للذاكرة والتفكير، و يشفي بإذن الله الاضطرابات المعوية، و يؤثر على الجهاز التنفسي والشرايين ويشفي كافة اضطرابات التنفس.

اللون البنى 

يساعد اللون البني على تخفيف آلام الظهر وحماية البشرة

 

ويعتمد الكثير من أطباء الطب البديل، على لف المريض في قماش باللون المطلوب المناسب لحالته الصحية.

ويستخدم أيضا العلاج بالألوان بالجلوس في بيئة محيطة باللون المطلوب ودهن جدران الحوائط وارتداء ملابس بنفس اللون.

ويمكن أيضا استخدام حمام الألوان الذي يجمع المعالجة المائية (هيدروثيرابي).

 دكتورة فاطمه محمود

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى