البحرية الفرنسية تحصل على غواصات جديدة مزودة كتبت/ نديمة حديد

29

أفادت وزيرة الدفاع الفرنسية فلورانس بارلي بأن بلادها تطور غواصات جديدة مزودة

بصواريخ بالستية، مؤكدة أن القوات البحرية ستستلم الغواصة الأولى منها في عام 2036.

وقالت الوزيرة في تصريح لصحيفة “لو فيغارو”، نشر يوم الجمعة، إن “الرهان كبير لأن

الحديث يدور عن الردع النووي، وهذا إنجاز كبير لفرنسا”.
وأضافت أن أول نسخة من الغواصات سيتم توريدها في عام 2035 وتسليمها للقوات في 2036.
ومن المقرر صناعة 4 غواصات من الجيل الثالث، وتسليمها للقوات البحرية بفارق 5

سنوات. وستكون كل غواصة قادرة على حمل 16 صاروخا نوويا، مشيرة إلى أن الغواصات المتوفرة لدى القوات الفرنسية حاليا بدأ

تشغيلها في الثمانينات أو التسعينات من القرن الماضي، وأنها ستبقى قيد العمل حتى عام 2050.

يشار إلى أن القوات الفرنسية تمتلك في الوقت الراهن 4 غواصات من نوع Triomphant، تحمل كل واحدة منها 16

صاروخا بالستيا من طراز M51، وكل صاروخ قادر على حمل ما يصل إلى 10 رؤوس نووية.