أخبار العالم

البيت الأبيض الاستخبارات الأمريكية تنفي أن تكون روسيا تقف وراء متلازمة هافانا

كتب وجدي نعمان

أكد البيت الأبيض أن الاستخبارات الأمريكية لا تعتقد بأن روسيا تقف وراء ما يسمى بـ “متلازمة هافانا” التي أصيب بها عدد من العاملين في السفارات الأمريكية حول العالم منذ عام 2016.

وقالت المتحدثة باسم البيت الأبيض، كارين جان بيير، خلال مؤتمر صحفي لها، يوم الاثنين، إن “الاستخبارات لم تتوصل إلى هذا الاستنتاج”، مشيرة إلى أن الاستخبارات أعدت تقييماتها بهذا الصدد، ويجب توجيه الأسئلة إلى مدير الاستخبارات الوطنية الأمريكي بشأن تلك التقييمات.
ويأتي ذلك على خلفية ظهور تقارير إعلامية تحدثت عن احتمال وقوف روسيا وراء الهجمات الصوتية على العاملين في السفارة الأمريكية في هافانا وغيرها من البعثات الدبلوماسية الأمريكية في الخارجية منذ عام 2016، ما أثر على الحالة الصحية للعاملين، والتي أطلق عليها اسم “متلازمة هافانا”، ولا تزال طبيعتها مجهولة.

وفي مارس 2023 نشرت الاستخبارات الأمريكية تقريرا قالت فيه إن المتلازمة لا علاقة لها بأعمال جهات أجنبية معادية للولايات المتحدة.

زر الذهاب إلى الأعلى