البيت الأبيض تصريحات بايدن لا تعني أن واشنطن لا تدعم المفاوضات بين روسيا وأوكرانيا

كتب .وجدى نعمان

 

قالت المتحدثة باسم البيت الأبيض جين بساكي إن تصريحات الرئيس الأمريكي جو بايدن المعادية لروسيا لا تعني أن واشنطن لا تدعم المفاوضات بين موسكو وكييف.

وتابعت بساكي في مؤتمر صحفي دوري، في معرض ردها على سؤال عما إذا كان خطاب بايدن المعادي لروسيا يفضي إلى استحالة إجراء محادثات سلام مستقبلية بين موسكو وكييف: “لا، أود تحدي هذا المنطق وهذا الافتراض.. محادثات السلام سندعمها دائما”.

وأضافت: “الرئيس بايدن، وزير الخارجية (أنتوني بلينكن) أو مستشار الأمن القومي للرئيس الأمريكي (جيك سوليفان) سيكونون داعمين دائما لأوكرانيا في هذا الإطار”.

وأردفت قولها: “أعتقد أنه من غير المحتمل أن يقرر الرئيس بوتين الانسحاب من محادثات السلام بسبب بعض الكلمات التي قالها رئيس الولايات المتحدة، وسيقرر المشاركة فيها إذا كانت في مصلحته”.