التضامن: إضافة 411 ألف أسرة جديدة لـكرامة وتكافل هذا العام لمواجهة كورونا متابعة / سماح

38

 

متابعة / سماح سعد محمد

قالت وزارة التضامن الاجتماعي إنها أضافت 411 ألف أسرة جديدة لبرنامجي الدعم النقدي كرامة وتكافل هذا العام لمواجهة فيروس كورونا.

وبحسب بيان من الوزارة فإن هذه الأعداد منهم 58٪ من الإناث و68٪ يعيشون في المناطق الريفية و13٪ من كبار السن و45٪ من الأشخاص ذوي الإعاقة، و9٪ من الأسر التي تعيلها إناث، و1٪ أيتام و31٪ أسر فقيرة لديها أطفال في سن التعليم.

وبلغ إجمالي عدد المستفيدين من برنامجي الدعم 3.413 مليون أسرة بما يشمل 15 مليون فرد، وتقدم الوزارة مساعدات شهرية ضمانية لحوالي 399 ألف أسرة، وفقًا للبيان.

وذكر البيان أن الوزارة قدمت دعمًا نقديًا لإجمالي عدد 1,3 مليون من العمالة غير المنتظمة التي تأثرت سلباً من جراء فيروس كورونا، بالإضافة إلى تقديم الدعم النقدي إلى 478 ألف من الأسر الأولى بالرعاية التي يوجد بها سيدات مُعيلات أو ذوي إعاقة أو مسنين.

كما قدمت دعمًا لعدد 3.8 مليون أسرة بحزم غذائية بالتنسيق مع المنظمات غير الحكومية الشريكة، وكانت موجهة للنساء الحوامل والمرضعات والأسر التي لديها أطفال أقل من عامين من أجل تحسين المؤشرات الغذائية للأطفال.

وقالت الوزارة بالتعاون مع الشركاء العالميين إن نحو 77،6 ألف أسرة تقريبًا من المرفوضين من برنامج تكافل وكرامة الأكثر عرضة للوقوع تحت خط الفقر استفادت بتحويلات بقيمة 400 جنيه مصري شهريًا.

وأضافت أن هذا التدخل يهدف بشكل أساسي إلى منع الأسر الأكثر احتياجا وأطفالها من الوقوع في الفقر المدقع نتيجة الاضطرابات الاجتماعية والاقتصادية الناجمة عن انتشار فيروس كورونا.