التضامن تحتفل باليوم العالمى للمرأة الريفيه نقلت/سما فتح الله

42

تُولِي وزارة التضامن الاجتماعي اهتماما كبيراً بالمرأة الريفية وبتجسد الرائدات الريفيات

حلقة الوصل بين الوزارة والفئة المستهدفة من أهالي القرية، كما تم تدريبهم على رسائل

برنامج وعي زي ٢ كفاية وصحتك ثروتك إنتي وأسرتك وختان البنات جريمة.

النهاردة اليوم العالمي للمرأة الريفية وعلشان كدة هنعرض ليكم قصص للرائدات الناجحات

إللي قدروا على توعية أسر كتير وتغيير تفكيرهم بشكل إيجابي.

أول قصة معانا النهاردة لنسرين جابر.. نسرين جابر رائدة ريفية من الصعيد.. بتحكي إن أكبر

المشاكل إللي كانت بتواجهها مع الأسر؛ إن في سيدات كتير من رأيهم يكون عندهم عدد

أطفال كتير، وكده تضمن إن جوزها يكمل معاها لآخر العمر.

نسرين بتحكي إن في جزء من السيدات في الصعيد شايف إن عدد الأطفال الكتير هو المعنى المنطقي للعزوة.

نسرين قدرت توعي أسر كتير من الصعيد بشكل سليم وأقنعتهم إن ٢ كفاية علشان

الطفلين يتغذوا كويس ويتربوا ويتعلموا كويس وإن أهم حاجة صحة الأم وأطفالها.