التنمية المحلية استمرار المنافذ الثابتة بعد رمضان لتوفير السلع بأسعار مناسبة

كتب وجدي نعمان

عقد اللواء محمود شعراوى وزير التنمية المحلية، اجتماعاً مع قيادات الوزارة للوقوف على آخر المستجدات الخاصة بملفات عمل الوزارة وتنفيذ توجيهات رئيس الجمهورية وتكليفات رئيس مجلس الوزراء فيما يخص المشروعات التنموية التي تهم المواطنين في كافة المجالات الخدمية.

وفى بداية اللقاء، وجه اللواء محمود شعراوى التهنئة لقيادات الوزارة وكافة العاملين بالديوان العام للوزارة والقطاعات التابعة لها بمناسبة قرب حلول عيد الفطر المبارك ، كما شهد الاجتماع استعراض آخر مستجدات الموقف التنفيذي للمشروعات القومية التي تشرف عليها الوزارة وعلى رأسها برنامج تطوير الريف المصرى ضمن المبادرة الرئاسية ” حياة كريمة ” والتي يجرى تنفيذه في 52 مركز إدارى في 20 محافظة لتغيير حياة 58 مليون مواطن بقرى الريف وتحسين أحوالهم المعيشية وإحداث تغير شامل في كافة الخدمات المقدمة لهم .

ووجه وزير التنمية المحلية باستمرار المتابعة المستمرة مع الوحدات المعنية بحياة كريمة في المحافظات لمتابعة معدلات تنفيذ المشروعات للانتهاء منها في التوقيات المحددة خاصة مشروعات الصرف الصحى ومياه الشرب لتحسين الظروف المعيشية للمواطنين في القري وتوفير حياة كريمة لهم .

كما تابع اللواء محمود شعراوى أعمال الملتقى التدريبي الذى يتم تنفيذه بمركز التنمية المحلية للتدريب بسقارة للكوادر المحلية بالمراكز والوحدات القروية المستهدفة فى المرحلة الثانية لمبادرة ” حياة كريمة ” لدعم وبناء قدرات الكوادر البشرية لتكون أكثر فاعلية في عمليات متابعة المشروعات .

وشهد الاجتماع متابعة الاستعدادات الخاصة باستقبال عيد الفطر المبارك في المحافظات والإطمئنان على توافر السلع الأساسية والمواد الغذائية في الأسواق للمواطنين وجهود ضبط الأسعار واستمرار الرقابة من الأجهزة التنفيذية بالمحافظات وباقى المديريات الخدمية المعنية ، وتكثيف الحملات المشتركة للإدارات المعنية على المواقف والساحات لعدم استغلال المواطنين الراغبين في السفر قبل العيد والتأكيد على التزام السائقين بتعريفة الركوب .

وأكد وزير التنمية المحلية أنه سيتم التنسيق مع المحافظات لاستمرار عمل المنافذ الثابتة والمعارض والشوادر لبيع السلع الغذائية بعد الانتهاء من شهر رمضان المبارك بما يسهم فى استمرار توفير السلع الغذائية للمواطنين بالكميات والأسعار المناسبة تنفيذاً لتوجيهات رئيس الجمهورية في هذا الشأن خلال حفل إفطار الأسرة المصرية.

كما شهد الاجتماع كذلك استعراض الموقف الخاص بمشروعات البنية التحتية الجارية ضمن منظومة المخلفات الصلبة الجديدة في مختلف محافظات الجمهورية سواء بإنشاء مدافن صحية آمنة أو محطات وسيطة أو تطوير لمصانع تدوير المخلفات بالتنسيق والتعاون مع وزارات البيئة والإنتاج الحربي والهيئة العربية للتصنيع.

ووجه اللواء محمود شعراوى ، الوحدة التنفيذية للمخلفات بالوزارة بمتابعة جهود الأجهزة التنفيذية بالمحافظات لرفع المخلفات والقمامة المتولدة بصورة يومية والتخلص الآمن منها للحفاظ على نظافة الشوارع خاصة خلال أيام عيد الفطر .

كما طالب وزير التنمية المحلية ، غرفة العمليات وإدارة الأزمات بالوزارة بالمتابعة اليومية مع غرف العمليات بالمحافظات لمنع أي تعديات على أراضى وممتلكات الدولة أو البناء المخالف على الأراضى الزراعية والتنسيق مع قوات انفاذ القانون لإزالة التعديات في المهد .

ووجه اللواء محمود شعراوى قيادات الوزارة بضرورة التواصل والتنسيق الجيد لتنفيذ التكليفات الرئاسية للمشروعات والملفات التي تشرف الوزارة على تنفيذها ، كما أكد ” شعراوى” على أهمية متابعة تنفيذ مشروعات الخطة الاستثمارية للمحافظات وفقاً للبرنامج الزمنى وتذليل أي عقبات تعوق تنفيذ المشروعات التنموية بالمحافظات بهدف تحسين الخدمات المقدمة للمواطنين والتي تأتى على رأس أولويات عمل الوزارة والمحافظات .

كما وجه وزير التنمية المحلية ، العاملين في مبادرة “صوتك مسموع” بالوزارة بالتنسيق الجيد مع الفرق المعنية بتلقى الشكاوي بالمحافظات خلال أيام عيد الفطر لتلقى شكاوي المواطنين وسرعة الاستجابة لها .