أخبار عربية

الجزائر تدين اعتراف إسرائيل بسيادة المغرب على الصحراء

كتب وجدي نعمان

دانت وزارة الخارجية الجزائرية في بيان شديد اللهجة اعتراف اسرائيل بسيادة المغرب على الصحراء، معتبرة أن “إسرائيل بسجلها الأسود في خرق القوانين الدولية، لا تملك هذا الحق”.

وجاء في البيان الذي صدر الخميس عن الخارجية الجزائرية ” لقد أخذت الجزائر علما بإعلان السلطات المغربية اعتراف الإحتلال الإسرائيلي بالسيادة المزعومة للمغرب على أراضي الصحراء، ويعتبر هذا الفعل الصادر عن سلطة احتلال لها سجل أسود في خرق القوانين الدولية وقرار الشرعية الدولية حلقة جديدة في سلسلة المناورات، وسياسة الهروب للأمام التي ينتهجها الاحتلال المغربي”، حسبما ذكر البيان.

وأضافت الخارجية الجزائرية في بيانها أن “هذا القرار الذي يعد خرقا فاضحا للقانون الدولي ولقرارات مجلس الأمن ولوائح الجمعية العامة للأمم المتحدة الخاصة بقضية الصحراء، يؤكد بما لا يدع مجالا للشك تناسق سياسيات المحتلين وتواطئهما المشترك في خرق القوانين الدولية، والدوس على الحق المشروع للشعب الفلسطيني في إقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشريف، وللشعب الصحراوي في تقرير مصيره كاملا غير مبتور”.

وتابع البيان إن “هذه الخطوة ما هي إلا صفقة مفضوحة لا يمكنها بأي حال من الأحوال إضفاء الشرعية على احتلال الاراضي الصحراوية، ولا المساس بحق الشعب الصحراوي غير القابل للتصرف ولا للسقوط بالتقادم في تقرير مصيره طبقا لقرارات مجلس الأمن ولوائح الأمم المتحدة والاتحاد الإفريقي”.

لا يتوفر وصف.

وأعلن الديوان الملكي المغربي في وقت سابق أن إسرائيل اعترفت بـ”مغربية الصحراء”.

وقال الديوان الملكي في بيان نقلته وكالة الأنباء المغربية أن الملك محمد السادس تلقى رسالة رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، اعلن فيها قرار إسرائيل الاعتراف بسيادة المغرب على أراضي الصحراء.

وفي هذا الصدد، أكد نتنياهو أن موقف تل أبيب هذا سيتجسد في كافة أعمال ووثائق الحكومة الإسرائيلية ذات الصلة.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى