الجميل الذي احببته 

بقلم نرمين نصر

كيف كان يلقبونك جميلا انت قبيحا للغاية قبيحا جدا

العالم مازال على مايرام بعد رحيلك

اعتذر لم يكن على مايرام

مازال البرد قارس

مازال الوقت ممل للغاية

حتى انني أصبحت اعمل وظيفة مهمة جدا

ولكن لا يوجد معنى مثل وظيفتك السياسية التي لم تكن تفرح بها

مازالت أريدك واكره نفسي مع غيرك

ولكنها الحياة ياعزيزي حياة لعينة تجبرك على العيش مع شخصا يفعل كل شيء ولكنك لا تريده من الاساس انه أكبر عناء البحث عنك في كل هذا العالم

بئسا

ربما لكنك هنا لتوقفت الأشياء القبيحة

لتوقف الأسف

لتوقف المساء عن قول تصبحون على خير

ليتك كنت هنا