حوادث

الجيزة …تحديد جلسة لنطق بحكم فى قضية شهيد لقمة العيش

 

كتبت د/ نجلاء كثير

15 مارس موعدنا لينال المذنب عقابة فقد
حددت محكمة جنايات الجيزة، جلسة 15 مارس المقبل لمحاكمة المتهمين بقتل الطفل بيشوي ملاك عزيز سائق التوك توك في القضية المعروفة إعلاميا «بطفل التوك توك» بمنطقة أبو النمرس.

وقال عمرو عبد السلام، المحامي بالنقض، رئيس هيئة الدفاع عن المجني عليه، سائق الـ«توك توك»، إن محكمة جنايات الجيزة حددت جلسة 15 مارس المقبل لمحاكمة المتهمين بقتل الطفل بيشوي ملاك عزيز شهيد لقمة العيش، وتضم القضية 5 متهمين.

وأضاف المحامي أن النيابة العامة وجهت للمتهمين الأول «عاصم. ع. ز. ع»، وشهرته «إبراهيم الصعيدي»، 20 سنة، عاطل، والثاني «أحمد. ر. ز. أ»، وشهرته «أحمد عضمة»، المقيمان بمنطقة الكنيسة بدائرة قسم الطالبية بالجيزة؛ تهمتي القتل العمد مع سبق الإصرار، وسرقة المجني عليه بالإكراه»، بأن قام المتهمان بالإتفاق فيما بينهما في وقت سابق علي ارتكاب الجريمة بالتخطيط لارتكاب جريمتهم، وعقدا العزم وبيتا النية علي قتل الطفل وسرقة المركبة المملوك له، واستدراجاه من منطقة الكنيسة وطلبا منه توصيلهما إلى منطقة أبو النمرس، واستقلا معه التوك توك وأثناء سيرهم بإحدي المناطق النائية خلف أحد الفنادق الموجودة بتلك المنطقة طلبا منه التوقف لقضاء حاجتهما.

اعلان

وتابع: «وعقب توقف السائق؛ فاجأه الأول بإنزاله وطرحه أرضًا وتكبيله لشل حركته، وقام المتهم الثاني بشد حبل بنطال ترنج الطفل ولفه حول رقبته لقتله وألقيا جثته في ترعه أبو النمرس للتخلص من جريمتهما وسرقا المركبة، والهاتف المحمول المملوكين للطفل، وحاولا الفرار إلا أن المجني عليه قام بالعدول خلفهم واستغاث عن طريق الصياح لينجده أحد المارة».

وأوضح أن المتهمين عادا إلى الطفل مرة أخرى ولفا الحبل مرة أخرى حول رقبته ولم يتركاه حتى تأكدا أنه فارق الحياة، ألقياه مرة أخرى في الترعة ولاذا بالفرار، وتوجها إلى المتهم الثالث لبيع التوكتوك له مقابل مبلغ مالي قدره 8 آلاف جنيه، مضيفًا أن الأخير باع المركبة إلى اثنين ليصل عدد المتهمين إلى 5 أفراد، وتم القبض عليهم جميعًا ووجهت النيابة للمتهمين الثالث والرابع والخامس تهمة شراء وإخفاء أشياء متحصلة من جريمتي قتل وسرقة.

وأشار إلى أن تقرير الطب الشرعي أفاد أن سبب الوفاة هو «إسفكسيا الخنق» وما نتج عنها من الضغط على المسالك الهوائية العليا للمجني عليه ما أدى إلى فشل في التنفس وإحداث الوفاة طبقا لما ورد بمذكرة النيابة العامة وتحريات المباحث الجنائية واعترافات المتهمين.

اعلان

وقال محامي أسرة الطفل إن الجناة سيواجهون عقوبة الإعدام شنقا طبقا لأحكام قانون العقوبات لتوافر أركان جريمة القتل العمد مع توافر الظروف المشددة وهي سبق الإصرار واقتران جريمة القتل بجريمة السرقة بالإكراه طبقا لنص المادة 230 و234 من قانون العقوبات والتي تنص على أنه من قتل عمدا مع سبق الإصرار على ذلك أو الترصد يعاقب بالإعدام.

يذكر أن الرائد إكرامي البطران، رئيس مباحث مركز أبو النمرس، تلقى بلاغًا من أحد الأهالي، يفيد بالعثور على جثة شاب ملقى فى أحد المصارف بالقرب من ترعة ترسا بدائرة المركز.

انتقلت قوة أمنية إلى محل البلاغ، بقيادة المقدم أحمد نجم مفتش المباحث، وبالفحص تبين أن الجثة لشاب في العقد الثاني من عمره، ويوجد وشم على يده، وملفوف حول رقبته حبل قماش.

على الفور أمر اللواء محمود السبيلي، مدير مباحث الجيزة، بتشكيل فريق بحث بقيادة العقيد علاء فتحي رئيس مباحث القطاع، والعقيد أحمد نجم مفتش مباحث جنوب الجيزة، والرائد إكرامي البطران رئيس المباحث، توصلت جهوده إلي أن الطفل الذي عثر عليه يدعى «بيشوي ملاك» 16 سنة، مقيم بمنطقة الكونيسة، دائرة قسم شرطة الطالبية.

وتبين من خلال التحريات، أن المذكور متغيب منذ يوم 30 أكتوبر عن منزله بعدما خرج للعمل على «توك توك» ولم يعد من يومها، كما توصلت جهود فريق البحث إلى أن وراء ارتكاب الواقعة «ع.ا»، و «أ.ع» أصدقاء المجني عليه منذ شهر.

وعقب تقنين الإجراءات، تم ضبطهما، وبمواجهتهما اعترفا بارتكابهما الواقعة، بقصد سرقة «التوك توك»، وأرشدا عن مكان تصريف المركبة لدى 3 عملاء من قرية أبو صير بدائرة مركز شرطة البدرشين.

وتحرر عن ذلك المحضر اللازم بالواقعة، وتولت النيابة العامة التحقيقات.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى