الجيش اليمني يسيطر على مناطق جديدة في محافظة الجوف الحدودية مع السعودية.

34

كتب احمد وجدي

استعاد الجيش اليمني التابع للرئيس عبد ربه منصور هادي السيطرة على مناطق جديدة في محافظة الجوف الحدودية

مع السعودية.

ونقلت وكالة “سبوتنيك” عن مصدر عسكري يمني أن الجيش مسنودا بـ “المقاومة الشعبية” وهي كيان قبلي موال له،

نفذ “عملية واسعة على مواقع لجماعة (أنصار الله) في محيط منطقة بير المرازِيق في مديرية خب والشعف شرقي

مدينة الحزم مركز محافظة الجوف، تمكن خلالها من السيطرة على جبال السعراء وقرن الصيعري”

 

وأضاف المصدر أن الجيش نفذ تلك العملية بمساندة طيران “التحالف العربي” الذي تقوده السعودية، الذي شن “غارات

مكثفة” على مواقع وتحركات لـ “أنصار الله”، وسيطر على قناو ومطاو وجعاس وقيسين، ومواقع أخرى شمال غربي

قرية الريان شرقي المنطقة.

 

وأكد المصدر أن الجيش مستمر بالتقدم باتجاه منطقة صبرين غرب منطقة بير المرازِيق، ومعسكر اللبنات

الاستراتيجي شرقي مدينة الحزم، تمهيداً لاستعادة المدينة التي سيطرت عليها “أنصار الله” مطلع آذار الماضي.

 

وأوضح المصدر أن المعارك أسفرت عن مقتل 13 وإصابة أكثر من 30 شخصا من الجانبين.

 

وكان الجيش أعلن أمس السيطرة على ما يزيد عن 35 كيلومترا واستعادة معسكر الخنجر الاستراتيجي الذي يتحكم

في عدة طرق رئيسة بمديرية خب والشعف شرقي الجوف، إضافة إلى منطقة البرقاء وجبل الرقيب الأبيض خلال

عملية هجومية على مواقع “أنصار الله”.