” الحانى ” قلم المحامى أحمد خميس غلوش

140

 

عيناك جدّى
واحتا أمنى
ماتت الدّنيا
مذ أنت تركتنى
طفلك الآن
هرم

عزفك القرآنىّ ..
ألحانى
مازال
يداعب
إلى اليوم
وتر الحياة الصّاخبة
فى دفء
صوتك الحانى