الحرس الثوري الإيراني يضع النقاط على الحروف حول مصير رئيس الاستخبارات بعد تقرير إسرائيلي غامض

كتب وجدى نعمان

أعلن المتحدث باسم الحرس الثوري الإيراني رمضان شريف، اليوم الخميس، عن تعيين محمد كاظمي رئيسا لجهاز استخبارات الحرس بدلا عن حسين طائب.

ويأتي إعلان الحرس الثوري بعد تقارير إعلامية إسرائيلية بأن طائب أقيل من منصبه، فيما تحدثت معلومات عن تعرضه لمحاولة اغتيال، دون أي تأكيد رسمي حول ذلك.

وحسب تقرير للقناة 13 الإسرائيلية فإن طائب هو من يقف وراء محاولات استهداف سياح إسرائيليين في تركيا، مشيرة إلى أن إقالته على ما يبدو تأتي على خلفية فشله بتحقيق ذلك.

وفي السياق، ذكرت وسائل إعلام تركية، اليوم الخميس، أنه تم توقيف 5 إيرانيين ومواطنين تركيين في اسطنبول بتهمة التخطيط لاغتيال سياح إسرائيليين، وأن الخلية تعمل لحساب المخابرات الإيرانية.