الحمدلله حين يمنح وحين يمنع

بقلم دكتورة/ إيمان حامد

مش معنى إنك دخلت كلية عالية ، ودايمٱ متفوق في حياتك العملية..إنك تفتكر السبب في إنك الأذكى ، وإن إللي معاه دبلوم أو مش متفوق علميا إنه فاشل ..
كل مافي الأمر إن ابتلاءك مش في علمك وعقلك .

مش معنى إن أولادك مؤدبين ، ومتفوقين إنك تفتكري السبب إنك أم مثالية ، وعرفتي تربي ، وإن اللي أولادها أخلاقهم سيئة ، ومش متفوقين إنها أم فاشلة .. ممكن تكون بتبذل جهد أكتر منك .. كل مافي الأمر إن إبتلاءها فى أولادها .. ، وانتى إبتلائك مش في أولادك .

مش معنى إن زوجك حنين وطيب ، ورومانسي …
إنك تفتكري السبب إنك عرفتي تملكي قلبه بطريقتك ..
وإن اللي زوجها سئ فهي فاشلة ، ومعرفتش تكسبه..
ممكن تكون زوجة مثالية أكتر منك ..
كل مافي الأمر إن إبتلاءها فى زوجها .. ، وإنتى إبتلائك مش في زوجك .

مش معنى إن صحتك حلوة إنك تفتكري السبب إنه ذكاء منك ، وإن اللي جسمها تعبان على طول إنها غير مهتمة بصحتها،،
ممكن تكون بتهتم أكتر منك…
كل مافي الأمر إن إبتلائك مش في صحتك

مش معنى إنك بتعرفي تتاجري وتجيبي فلوس بأي طريقة حلال .. ، وإنك أكثر غنى ومال .. ،
وإن اللي حاولت كذا مرة ، والدنيا مخبطة معاها إنها فاشلة..
كل مافي الأمر إن إبتلاءك مش في مالك

إحنا مش قضاة على بعض،،
وإن الفكرة كلها في المنح والمنع من الله..

فاللي معاه حاجة حلوة يتأكد إنه محض رزق من الله .. ، وبلاش ينظر للمحروم منها إنه معملش اللي عليه..
*واللي ناقصه حاجة يتأكد برده إنه إبتلاء لإختبار الصبر..
المصيبة العظيمة في هذه الحياة،، ..
هي مصيبة الدين عفانا الله وعافاكم منها .

(فالحمد لله) حين يمنح .
و(الحمد لله) حين يمنع .