الخارجية الأمريكية نراقب عن كثب الوضع بمنطقة ترانسنيستريا الانفصالية فى مولدوفا

كتب وجدي نعمان

قالت وزارة الخارجية الأمريكية، إنها تراقب عن كثب الوضع بمنطقة ترانسنيستريا الانفصالية في مولدوفا، وفقا لخبر عاجل بثته

قناة العربية منذ قليل.

وفى وقت سابق ناشدت المفوضية العليا لشؤون اللاجئين وشركاءها فى المجال الإنسانى، فى بيان لها، الجهات الدولية المانحة،

زيادة الدعم المالى لمساعدة اللاجئين الأوكرانيين والدول المجاورة التى تستضيفهم.

وقالت شابيا مانتو المتحدثة باسم المنظمة، في مؤتمر صحفى بمقر الأمم المتحدة في جنيف اليوم الثلاثاء، إنه وفي إطار خطة

الاستجابة الإقليمية المحدثة للاجئين والخاصة بالوضع فى أوكرانيا، فإن المنظمة الدولية وشركاءها تسعى للحصول على 1.85

مليار دولار لدعم 8.3 مليون لاجئ متوقع في البلدان المجاورة وهي المجر وجمهورية مولدوفا وبولندا ورومانيا وسلوفاكيا، بالإضافة إلى دول أخرى في المنطقة بما في ذلك بيلاروسيا وبلغاريا وجمهورية التشيك.

وأشارت إلى أن نداء زيادة الدعم تم إطلاقه على خلفية استمرار العملية العسكرية الروسية في أوكرانيا حيث تسببت الأزمة حتى الآن في نزوح أكثر من 12.7 مليون شخص في الشهرين الماضيين وحدهما إذ فر أكثر من 5 ملايين منهم كلاجئين عبر الحدود وما زال 7.7 مليون نازح داخل البلاد. وقالت “مانتو” إن التقديرات تشير الى أن ما يقرب من 13 مليون شخص قد تقطعت بهم السبل في المناطق المتضررة أو غير قادرين على المغادرة بسبب المخاطر الأمنية.