الخارجية الروسية تندد بالهجوم على منشآت البنية التحتية الإماراتية وتصفه بالعمل الاستفزازي

كتب وجدي نعمان

دانت وزارة الخارجية الروسية بشدة الهجوم الذي تعرضت له مجموعة من منشآت البنية التحتية الإماراتية في أبو ظبي، والذي

جماعة “أنصار الله” الحوثية، واصفة إياه بالعمل الاستفزازي.

وأشارت المتحدثة باسم الوزارة، ماريا زاخاروفا، في بيان نشرته الخارجية على موقعها الإلكتروني، اليوم الثلاثاء، إلى أن الهجوم الذي يعتقد أنه نفذ باستخدام طائرات مسيرة، استهدف منشآت تابعة لقطاع النفط والغاز وكذلك مناطق قليلة السكان بالقرب من مطار أبو ظبي. وذكرت أن الانفجارات الناجمة عن الهجوم أسفرت عن مقتل ما لا يقل عن ثلاثة أشخاص وإصابة ستة آخرين بجروح.

وتابع البيان: “ندين بشدة هذا العمل الاستفزازي المرتكب ضد منشآت البنية التحتية المدنية في دولة الإمارات الصديقة”.

وأعربت زاخاروفا عن قلق موسكو من أن “مثل هذه المحاولات لنقل الأعمال القتالية من اليمن إلى أراضي الدول المجاورة تحمل في طياتها خطر تصاعد العنف”.

وأضافت أن موسكو تدعو جماعة “أنصار الله” إلى الامتناع عن خطوات من شأنها أن تزعزع استقرار الوضع الأمني في المنطقة.