الخبير الاقتصادي العالمي د محمد العريان للميس الحديدي : إصابة الرئيس الامريكي ترامب بكورونا تستدعي ” الحذر ” وتؤكد أنه لايوجد أحد بمأمن

28

كتب محمد عزت السخاوي

أكد الدكتور محمد العريان الخبير الاقتصادي

العالمي رئيس كلية كوينز جامعة ” كمبريدج ” البريطانية أن إصابة الرئيس الامريكي دونالد

ترامب بفيروس ” كورونا ” يؤكد أنه لايوجد أحد بمأمن وعلى الجميع أن يكون حريص

ولهذا علينا ليس فقط فيما نفعل ؛ بل وكيفية الفعل .
وحول تأثيرات إصابة الرئيس الامريكي على الاقتصاد العالمي شدد العريان في حوار أجراه

مع الاعلامية لميس الحديدي عبر تطبيق ” سكايب ” خلال برنامج ” كلمة أخيرة الذي

يعرض على شاشة ” ” ON أن النمو الإقتصادي في العالم كله سيكون أقل من الإحتياجات

وأقل من الممكن لكنه قال أن التأثيرات على الاقتصاد تختلف عن أسواق المال فمنذ البداية

الإقتصاد كان يعيش في عالم ؛ والأسواق تعيش في عالم مختلف قائلاً ” أسواق المال

تعيش في عالم مختلف حيث تعطيهم البنوك المركزية الكثير والكثير من الأموال ولهذا كانت الأسواق تؤدي بشكل طيب نسبياً على

الرغم من معاناه الإقتصاد العالمي”.
وحول تاثيرات مرض الرئيس الامريكي على

الانتخابات الامريكية أكد العريان أن حتى الان لا نستطيع أن نستشرف المسار الخاص بهذه

الانتخابات حيث لاتتوافر أية إستطلاعات للرأي لكن هناك عدة محاور رئيسية تحدد إمكانية فوزه في الانتخابات المقبله من عدمه .
وإستطرد قائلاً ” نعلم أن مع إصابته بالمرض مع نهاية الأسبوع الماضي كان هناك محورين

سيحددان مصير الإنتخابات الأول هو : هل يشعر الأمريكيين أن الرئيس ترامب قد أدى

عملا جيداً في إدارته لأزمة كوفيد-19؟

والثاني هو : من الذي يثقون فيه أكثر ليقود إتجاه تعافي الاقتصاد، من سيقود التعافي الاقتصادي؟”.

لكن العريان أشار إلى أن هناك محور ثالث طرح نفسه بعد الاصابة له بعد عاطفي وهو ما

مدى شعور الأمريكيين تجاه إصابة الرئيس ترامب بـ كوفيد-19 هل سيصوتون تعاطفاً معه
أم أنهم سيشعرون أنه لن يكون قادراً على الحكم بشكل جيد ؟ “

وإختتم العريان حديثه حول ـاثيرات إصابة ترامب على الانتخابات قائلاً ” كل ما أستطيع

قوله هو أن هذه الإنتخابات هي الأكثر غموضاَ فيما أتذكره من إنتخابات سابقة ”
يذكر أن برنامج ” كلمة أخيرة ” تقديم

الاعلامية لميس الحديدي ويذاع من السبت إلى الثلاثاء في تمام التاسعه على شاشة ” ON”.

الدكتور محمد العريان للميس الحديدي :
معدل التعافي الاقتصادي في الصين

ومصرأسرع لهذه الاسباب
أتوقع أن يكون التعافي في الغرب والولايات المتحدة بطيء وبشدة

أكد الدكتور محمد العريان أكد الخبير

الاقتصادي العالمي رئيس كلية كوينز جامعة ” كمبريدج ” البريطانية أن تعافي الاقتصاد العالمي من جراء تداعيات أزمة فيروس

كورونا إتخذت مسارات مختلفة في العالم قائلاً ” الذي لم أتوقعه هو شكل حرف الـ V

بمعنى الهبوط الشديد ثم العودة إلى ما كانت عليه ” مؤكداً أن مسار التعافي الاقتصادي

يتسم بالاعتدال وليس الإستمرار في التعافي الاقتصادي بقوه ؛ مشدداً على أن هذا في حد ذاته مشكلة “

لكن العريان أكد أنه بالرغم من ذلك فإن بقاعاً أخرى في العالم مثل الصين ودول ناميه مثل مصر تؤدي بشكل أفضل .

متوقعاً في حوار أجراه مع الاعلامية لميس الحديدي عبر تطبيق ” سكايب ” خلال برنامج ” كلمة أخيرة الذي يعرض على شاشة ” ” ON

أن يكون معدل التعافي في العالم الغربي والمتقدم والدول الصناعية بطيء وبشدة قائلاً ” بالنسبة للإقتصاد المتقدم في أوروبا

والولايات المتحدة فسيكون التعافي ببطء شديد للأسف”.
وعزى الخبير الاقتصادي العالمي الدكتور

العريان أسباب التعافي الاسرع للدول النامية ومنها مصر لحزمة من الاسباب أولها هو

متوسط الاعمار الصغيرة بين المواطنين في بعض الدول مثل مصر وهذا مايعني أنهم يستطيعون التعايش مع كوفيد بشكل أفضل لأن معدل دخول المستشفيات أو الوفيات أقل حدة.

مؤكداً أن الدول النامية كان عليها أن تتعامل مع الموقف بشكل أكبر حيث انها لا تتحمل

الاختيار بين الإغلاق التام أو الفتح التام وكان عليها أن تجد وسيلة في المنتصف بينهما، وتابع قائلاً ” ولهذا رأينا مصر تؤدي بشكل

طيب جداً ..أما في حالة الصين فهم بدأوا مبكراً ولذلك فلديهم ميزة أنهم كانوا الأوائل في الإصابة والأوائل في التعافي”.

يذكر أن برنامج ” كلمة أخيرة ” تقديم الاعلامية لميس الحديدي ويذاع من السبت إلى الثلاثاء في تمام التاسعه على شاشة ” ON”.