الدكتور عمرو التقى يحقق طفرة كبيرة بأكاديمية السادات للعلوم الادارية

261

كتب / درى موسى

لا شك بأن اكاديمية السادات للعلوم الادارية

جامعة حكومية مستقلة لها الريادة المستديمة

كمؤسسة للتعليم والتطوير الادارى محليا

ودوليا فهى تسعى للتطوير الادارى وحوكمة

الأعمال وإعداد قادة للتغيير فى كل من

القطاع الحكومى وقطاع الأعمال ووحدات

الإدارة المحلية ومنظمات المجتمع المدنى

داخل مصر وخارجها
كما انها لها أهمية كبرى فى تنمية الادارة فى جميع المجالات والقطاعات وعلى جميع المستويات.
حيث تنشر فروعها فى العديد من محافظات مصر وتمارس كافة انشطتها من تعليم وتدريب وبحوث واستشارات وبرامج التدريب على الحاسب الآلى وبرامج اللغات.
وقد قام الاستاذ الدكتور/ عمرو محمد التقى رئيس الأكاديمية بإعداد دراسة متكاملة لتحديث وتطوير الأكاديمية بعد ان صدر قرار تعينه كرئيس لها فى 2020/8/1 وبدأ على الفور بتنفيذها كالتالى :
* تم تحديث عدد 32 قاعة ومعمل باجهزة الحاسب الآلى والسبورات الذكية الحديثة .
* انشئ قاعة مؤتمرات جديدة بالطابق الارضى بمبنى الامانة العامة بعدد 130مقعد بعد ان كانت تتسع لعدد 50 فقط.
* انشئ شبكة كاميرات كاملة للأكاديمية ومنظومة انذار واطفاء حديثة.
* إنشئ واستحداث كلية اللغات والترجمة بمبنى الأمانة العامة بالدور الارضى والثانى بعدد 6 قاعات دراسية سعة كل قاعة 40 طالب.
* تم تحديث معمل اللغات.
* إنشئ كلية الحاسبات والمعلومات بالمعادى بعدد 18 قاعة ومعمل عبارة عن 6 قاعات بسعة 40 طالب لكل قاعة وعدد 2 معمل بسعة كل منها 35 طالب وعدد 5 معامل حاسبات ولغات.
بالإضافة إلى استحداث مكتب لكلا من عميد الكلية والوكيل والسكرتارية ومكتبة ومبنى حديث لشئون طلاب الأكاديمية ومطبعة حديثة.
بخلاف تجديد الحمامات والمسجد كل هذا بالنسبة للمعادى.
بالإضافة إلى تحديث الفروع الاخرى بمحافظة بورسعيد ودكرنس وطنطا والاسكندرية والمنيا.
فقد حقق الأستاذ الدكتور/ عمرو التقى إنجازات هائلة فى خلال فترة وجيزة تجعله مصدر تقدير واحترام من الجميع.