أدب وثقافه

الذات وذاتها بقلم محمد فتحي شعبان

تلتقي الذات ذاتها 

في حالة عشق لا تنتهي

أري وجهي فيك 

أراني في عينيك كما خلقت 

أعبر إليك / أسكن فيك 

لعلي أكون / أعود 

ما أنا إلا روح تفني في روحك

( تدور نفسي حول نفسها 

    لا أستطيع البوح ولا أستطيع الكتمان 

                لا أنا مجنون ولا أنا عاقل ) 

تلتقي الذات اللاشىء 

تعبر الموت إلي الفناء / البقاء السرمدي 

فاطمة لم أعد أستطيع العشق

لكنك تتخللين ذرات تكويني 

الوله / الجنون / العشق

كل المسميات لا معني لها 

تفني الروح في الروح 

فلا شىء سوي أنت / أنا 

             () 

تعبرنى الأحلام والحكايات 

تخترق رأسي كل الأسئلة الفلسفية 

أسكن إليك/ أريد أن أغمض عيني 

أدع رأسي تسقط بين نهديك 

من العدم إلي العدم 

تأخذني حالات الهذيان 

هل اقتلع رأسي 

أريد أن تصمت الأسئلة 

لكن لا شىء يصمت 

أسمع كل الأشياء تتكلم 

تصرخ في رأسي 

العدم / العشق / الخبز / الدم 

الدم / سأقتلع رؤوس الجميع 

لوسفير يغني / ترقص رأسي 

ثم تسقط في العدم

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى