السعودية تعرب عن بالغ الآسي في حادث حريق مستشفي الحسين بالعراق

13

كتب/وليد نعمان

أعربت وزارة الخارجية بالمملكة العربية السعودية، عن بالغ الأسى لحادث الحريق الذي اندلع في مستشفى الحسين التعليمي

بمدينة الناصرية في جمهورية العراق الشقيقة، وما نتج عنه من وفيات ومصابين.وفق بيان صحفى.

وأكدت الوزارة وقوف المملكة وتضامنها مع جمهورية العراق والشعب العراقي الشقيق في هذا المصاب الجلل، وعبرت عن

خالص تعازي ومواساة المملكة لأسر المتوفين، ولجمهورية العراق الشقيقة قيادةً وحكومةً وشعبًا، مع تمنياتها للمصابين بالشفاء العاجل.

وكان رئيس العراق برهم صالح، اليوم الثلاثاء، قد أكد أن فاجعة المستشفى فى ذى قار نتيجة الفساد المستحكم وسوء الإدارة.

وقال صالح، فى تغريدة على شبكة التواصل الاجتماعي “تويتر”، إن “فاجعة مستشفى الحسين فى ذى قار، وقبلها مستشفى ابن الخطيب في بغداد، نتاج الفساد المستحكم وسوء الإدارة الذي يستهين بأرواح العراقيين ويمنع إصلاح أداء المؤسسات”.

وشدد الرئيس العراقي على أن التحقيق والمحاسبة العسيرة للمقصرين هو عزاء أبنائنا الشهداء وذويهم، لافتا إلى أنه “لا بد من مراجعة صارمة لأداء المؤسسات وحماية المواطنين”.

وأعلنت مديرية صحة محافظة ذي قار، أمس الاثنين وفاة أكثر من 36 شخصاً وإصابة 5 آخرين بحادث حريق مستشفى الإمام الحسين التعليمي الخاص بعلاج مرضى فيروس كور-ونا.