السفير الروسي سيحضر على الأرجح مراسم تنصيب الحكومة الأفغانية الجديدة

كتب وجدي نعمان

توقعت رئيسة مجلس الاتحاد الروسي، فالنتينا ماتفيينكو، أن روسيا ستكون ممثلة في

مراسم تنصيب الحكومة الأفغانية الجديدة التي شكلتها حركة “طالبان” بسفير موسكو لدى

كابل، دميتري جيرنوف.

وقالت ماتفيينكو، في تصريح صحفي أدلت به الأربعاء ردا على سؤال حول ما إذا كانت

تنوي حضور مراسم تنصيب الحكومة الأفغانية: “لا، لن أتوجه إلى هناك لتمثيل روسيا. سيتم ذلك على الأرجح على مستوى السفراء”.

وسبق أن ذكر مصدر في “طالبان”، في حديث لوكالة “نوفوستي”، الأربعاء، أن الحركة وجهت دعوة لحضور مراسم تنصيب الحكومة الأفغانية الجديدة إلى كل من روسيا والصين وقطر وتركيا وباكستان وإيران.

وأمس الثلاثاء أعلنت حركة “طالبان”، التي بسطت مؤخرا السيطرة على أفغانستان، عن تشكيلة الحكومة الجديدة في البلاد والتي كرمت عناصر في الحرس القديم للحركة.

وذكر المتحدث باسم “طالبان”، ذبيح الله مجاهد، خلال مؤتمر صحفي، أنه تم اتخاذ قرار بتعيين الملا محمد حسن أخوند، المدرج في قائمة العقوبات للأمم المتحدة، قائما بأعمال رئيس الوزراء في حكومة تصريف الأعمال.

وهذه الحكومة، التي وصفتها “طالبان” بالمؤقتة، غير معترف بها دوليا في الوقت الراهن.