السيل الشمالي 2 المشروع تم إنجازه بـ 98% ونتوقع إتمامه في أغسطس

35

كتب وجدي نعمان

أعلن ماتياس فارنيغ، المدير التنفيذي لشركة Nord Stream 2 المعنية بإدارة مشروع “السيل الشمالي 2” لنقل الغاز الروسي إلى ألمانيا، أن المشروع تم تنفيذه بـ 98%.

وكشف فارنيغ في مقابلة أجرتها معه صحيفة “هاندلسبلات” الألمانية ونشرت اليوم الأحد، أن شركته تتوقع الانتهاء من الأعمال الخاصة بمد أنبوب الغاز أواخر شهر أغسطس المقبل. وتوقع أن تستغرق الأعمال المتعلقة بالحصول على وثائق مختلفة وإجراء اختبارات ضرورية ثلاثة أشهر إضافية، مشيرا إلى أن هذه العملية قد بدأت بالنسبة للخط الأول من الأنبوب والذي قد تم مده. وأضاف فارنيغ: “إن هدفنا هو تشغيل الأنبوب حتى نهاية العام الجاري”.

كما أكد المدير التنفيذي للشركة أنه يعول على استمرار نقل الغاز الروسي أيضا عبر أوكرانيا، وهو ما يصر الغرب على ضمانه، قائلا: “ترانزيت الغاز عبر أوكرانيا سيبقى جزءا من نقل الغاز الروسي إلى أوروبا حتى بعد العام 2024، وهذا أمر لا أشك فيه”.

وذكر غارنيغ أن العقوبات الأمريكية المفروضة على “السيل الشمالي 2” كلفت شركته تأخرا في تنفيذ المشروع مدته 18 شهرا، وارتفاعا جسيما في تكاليفه.

ويقتضي مشروع “السيل الشمالي 2” مد خطين من أنابيب الغاز بطاقة 55 مليار متر مكعب سنويا، من سواحل روسيا إلى أراضي ألمانيا عبر قاع بحر البلطيق.

وجرى تعليق أعمال مد الأنبوب في ديسمبر 2019، بعد تخلي شركة Allseas السويسرية عن مواصلة أنشطتها خشية من تعرضها لعقوبات أمريكية محتملة. ومنذ ديسمبر 2020 جرى استئناف الأعمال.

وانتقدت موسكو مرارا تسييس “السيل الشمالي 2” كونه “مشروعا تجاريا يعود بالفائدة على روسيا والاتحاد الأوروبي”.

ونفت السلطات الروسية أن يكون المشروع موجها ضد مصالح أوكرانيا، مؤكدة أن “اتفاقية ضخ الغاز إلى أوروبا عبر أوكرانيا ستظل عاملة طوال فترة سريانها، وموسكو لا تنوي التخلي عن العبور الأوكراني حتى بعد انتهائها”.