الشباب والرياضة : مناقشة مفهوم الدولة كتب سمير الشرنوبي

37

. .وسبل مواجهة الشائعات إعلاميا علي مائد مؤتمر القاهرة القومي الأول لشباب جنوب السودان

واصلت وزارة الشباب والرياضة تنفيذ فعاليات مؤتمر القاهرة القومي الأول لشباب جنوب السودان، الذي تنظمه وزارة الشباب والرياضة من خلال (إدارة الجامعات – مكتب الشباب الافريقي) بالتعاون مع الاتحاد الوطني لشباب جنوب السودان ووزارة الشباب والرياضة الجنوبية السودانية و جامعة القاهرة فرع الخرطوم، وذلك ضمن مشروع” وحدة وادي النيل.. رؤي مستقبلية” في نسخته الثالثة تحت شعار ” من أجل جنوب السودان “، والذي يقام خلال الفترة من3 إلى 8 إبريل 2021 بالمركز الاوليمبي بالمعادي.
واستكملت فعاليات اليوم الثاني بتنظيم جلسة نقاشية حول مفهوم الدولة الوطنية والتي ادارها الكاتب الصحفي جمال رائف نائب مدير تحرير مجلة أكتوبر، بمشاركة اللواء أحمد ناصر رئيس اتحاد الاتحادات الأفريقية ” الأوكسا ” والدكتور فتحي شمس الدين أستاذ الإذاعة والتلفزيون بجامعة بنها، والدكتور عادل العدوي أستاذ العلوم السياسية وعلاقات دولية بالجامعة الأمريكية بالقاهرة.
وتناولت الجلسة العلاقات الثنائية بين جنوب السودان ومصر ومجهودات الدولة في التنمية بالإضافة الي مناقشة دور القطاع الخاص في بناء الاعلام الوطني وسبل مواجهة الشائعات والأفكار المغلوطة إعلاميا .
وخلال الجلسة اشاد اللواء أحمد ناصر رئيس اتحاد الاتحادات الأفريقية ” الأوكسا ” بدور وزارة الشباب والرياضة برئاسة الدكتور اشرف صبحي في دعم وتنمية قدرات شباب القارة الافريقية موجهاً الشكر للقيادة السياسية علي الاهتمام بشباب جنوب السودان وعلي إقامة مثل هذا المؤتمر الذي يعد فرصة حقيقية لتبادل اراء وخبرات الشباب وتنمية العلاقات بين البلدين .
ومن جانبه اكد الدكتور عادل العدوي أستاذ العلوم السياسية وعلاقات دولية بالجامعة الأمريكية بالقاهرة ، ان مصر تضع القارة الافريقية وحوض نهر النيل علي قمة اولوياتها تحت قيادة الرئيس السيسي، وقد شهدت الاعوام الماضية جهودآ مكثفة لدعم جميع الدول، مشيراً إلي ان مؤتمر القاهرة القومي الأول لشباب جنوب السودان تحت شعار من ‘اجل جنوب السودان’ يأتي في اطار الرغبة لتطوير سبل التعاون بين البلدين لاجيال المستقبل وللتنسيق المشترك، ويؤكد علي الأولوية التي تمنحها القيادة السياسية والشعب المصري لدولة جنوب السودان الشقيق.
كما اوضح الدكتور فتحي شمس الدين أستاذ الإذاعة والتلفزيون بجامعة بنها، ان مؤتمر القاهرة القومي الأول لشباب جنوب السودان يعكس امتداد للعلاقات المصرية السودانية التاريخية ، وخطوة حقيقية في تعزيز التواصل بين الشباب المصري والسوداني لانهم يتشاركون نفس الاهتمامات والتحديات ويستخدمون نفس التقنيات المعلوماتية التي تشكل جزء كبير من ادراكم المعرفي ، مشيراً إلي ان المؤتمر يعد فرصة ذهبية لتبادل الآراء والأفكار لمشاركة المستقبل بين الشباب المصري والسوداني .
كما استمرت في تنفيذ ورش عمل لشباب جنوب السودان حول ثقافة الحوار وتبادل الخبرات من اجل بناء قدرات المشاركين في مجالات الدولة الوطنية،ثقافة الحوار، بناء السلام والتربية المدنية.