الشخصيّةالناقدة / كتبت زينب اكنيز

46

وهي من الشخصيّات التشاؤُميّة، والتي دائماً ما تتَّصف بالسلبيّة ،و انتقاد الآخرين دون فائدة ، بالإضافة إلى أنّها تكره توجيه الإهانات

إليها، ولا تتنازل بسهولة عن أيّ شيء تريده، حتى لو كان هذا الأمر حقُّ لشخص آخر، أو مُلك لأحد غيره.

من أساليب التعامل مع هذه الشخصيات :

1الابتعاد عن الجدل مع هذه الشخصيّات، وخصوصاً إن كان النقاش ليس له فائدة، وسيُسبّب المُضايَقات.

2 تهدئة النفس والتفكير جيّداً قبل اتّخاذ القرار في أيّ موقف، وعند الوصول إلى حالة

الهدوء المطلوبة، تتمّ المناقشة في أماكن حياديّة ، لأنّ ذلك يساهم في التقليل من حِدّة الحديث.

3تجنُّب سَرد تفاصيل الأحداث لهذه الشخصيّات
بسبب عدم توفُّر الوقت الطويل ، ولذلك لا بُدّ من شَرح ما حدث دون مُحاولة إقناعها، أو

محاولة تبرير الموقف لها، كما يجب تجنَُب الموضوعات التي قد تُحدِث بعض المشكلات إذا تمّ التطرُّق إليها.

4 يمرُّ هذا الشخص صاحب الشخصيّة الصعبة ببعض المشكلات التي تزعجه وبعض العقد النفسية وشعوره بالدونيه والنقص ، ولذلك لا

بُدّ من محاولة التعامل معه بعَطف، وتفهُّم.

5 تفادي الاحتكاك بهذه الشخصيّات، والنقاش

معها، أمّا في حالة الاضطرار لمثل هذا الاحتكاك، فمن الأفضل أن يكون هناك شخص ثالث موثوق به في الجلسة.