الشيخ سامح مهدي : أهم نصيحة من والدي هي الإلتزام بأحكام التجويد وأداب القران الكريم بقلم: علي سلامة

97

ولد الشيخ سامح سعيد مهدي في شهر سبتمبر عام 1991م في مركز رشيد بمحافظة البحيرة واكتشف والده حسن صوته فشجعه

ودعمه في التحسين من مهاراته و أدائه القرآني ، وتعلم التجويد علي يد الشيخ فتح الله أبو سماحة.

بدأ قراءة القران الكريم أمام الناس في مسجد الرحمن الرحيم ببلدته ولاقي الكثير من

الإهتمام من قبل المستمعين ثم ذاع صيته وقرأ في العديد من المحافل والمناسبات القرانية.

أهم نصيحة له من والده هي الإلتزام بأحكام التجويد وأداب القران الكريم ولا يأتي بالنغم

على حساب الأحكام ، وأن يتق الله في قراءة القران الكريم لانه كلام الله عزل وجل.

تتدرج سامح مهدي في المراحل الدراسية وتخرج من كلية التجارة شعة اللغة الإنجليزية

بجامعة دمنهور ويتمنى من الله مزيدا من النجاح والتوفيق إنه ولي ذلك والقادر عليه.

وأشار الشيخ سامح مهدي أثناء حديثه مع محرر الكنانة نيوز أن لمواقع التوصل

الاجتماعي دور مهم وفعال في نشر المواهب الجديد علي نطاق واسع مما يجعل الوصول

سهل للمستمع، وكل يوم تهل علينا وجوه طيبة باصوات ندية في تلاوة القرآن الكريم.