الصحة تحذر أصحاب الأمراض المناعية من التأخر فى تلقى لقاح كورونا

كتب وجدي نعمان

قال الدكتور محمد عبدالفتاح رئيس الإدارة المركزية للشئون الوقائية بوزارة الصحة، إنه عبر الزمن لم يتم التخلص من الأمراض

إلا بالتطعيم، وكان درب من المستحيل التخلص منها إلا بتوافر اللقاحات.

ولفت رئيس الإدارة المركزية للشئون الوقائية بوزارة الصحة خلال مداخلة هاتفية مع الدكتور محمد الباز ببرنامج “آخر النهار”

والمذاع عبر فضائية “النهار”، إلى أن تخوف بعض المواطنين من أخذ لقاح كورونا، وقيامهم بتزوير شهادة الحصول على

اللقاح، سببه الشائعات التي صاحبت تطور الفيروس واللقاح.

وأشاد عبدالفتاح بقانون مواجهة الأوبئة، الذي جرم نشر شائعات تضر بالوضع الصحي للمواطنين.

وأكد الدكتور محمد عبدالفتاح رئيس الإدارة المركزية للشئون الوقائية بوزارة الصحة، أن أصحاب الأمراض المناعية، أولى الناس بتلقي لقاح كورونا، لأن مناعتهم أضعف من مقاومة الفيروس، لذا يتم ترشيح اللقاح المناسب بواسطة الفريق الطبي، وفقا لدرجة إصابة كل فرد.

وأكد أن اللقاح مستحدث بطريقة تضمن فاعلية وكفاءة، وأن الدول تتسابق لحصول مواطنيها على اللقاح، مردفا: “أمان اللقاح مسلم بها، آمنة 100% وفعالة بدرجة كبيرة، وإن لم تمنع الإصابة تمنع المضاعفات، وتمنع تحور الفيروس”.

ولفت إلى أن الفرق الطبي يناظر المواطن قبل إعطائه اللقاح، فإذا كان يعاني من الحساسية لأي مكونات اللقاحات، أو أعراض تنفسية مشابهة لأعراض كورونا، الفريق الذي يقوم بالتطعيم يناظر الحالة ويقيمها، وعارف موانع ومؤجلات التطعيم.