الطاقه الكونيه الحاليه

بقلم /شاميه كساب

منذ فتره بسيطه والكون كله فى تطور كونى . وايضا الكواكب فى حركه دوران لتبديل أماكنها . وهذه الظاهره طبيعيه تحدث كل فتره ، ولكن فى تلك الفتره مختلفه عن السابق ، فقد ذادت مدتها ، وايضا الكواكب تدور بشكل بطئ جدا ، فينتج عن ذلك البطء طاقه سلبيه و ضعيفه جدا للكون وينقلها الكون للبشر وجميع الكائنات ،

فمن الجائز بطء دوران الكواكب و الطاقه الحاليه وحركه النجوم الغير مستقره هو ذياده الكثافه ، فينتج شعور سلبى ينتقل بدوره للبشر ( فكلما ذادت الكثافه ذاد شعور البشر والكائنات فى الكون بتلك الطاقه)

الكون كله فى مرحله انتقالية كونيه من أصعب المراحل التى مرت على الكون . والشعور الغالب فى جميع انحاء الكون شعور بالضياع . بالتعب . الإرهاق (النفسى ، البدنى ، الروحى ) ، الشك (فى النفس وفى الآخرين ) ، تشويش فى الأفكار ، عدم القدره على اتخاذ قرارات ، فالإنسان بطبعه كائن ضعيف حساس يتأثر بالطاقات المحيطه ، ففى الفتره الاخيره الكثير من البشر يشكى ويعانى من اضطرابات نفسيه تصل لحد الاكتئاب ، حاله عارمه من فقد الشغف تجاه اغلبيه نواحى الحياه ، شعور أن الأمور بطيئه ، والعلاقات العاطفيه يشوبها الفتور أو الترك أو الطلاق (للبعض ) و لكثير من البشر فى جميع انحاء العالم يسأل نفسه متى ستنتهى تلك الفتره أو الحاله أو الوضع ، تلك الطاقه السلبيه على الكون كله والكواكب أيضا ، وايضا ينتج عنها ( أزمات اقتصاديه ، مشاحنات ، و من الجائز حروب ، انهيارات ، انفجارات ، تغيرات صعبه يمر بها العالم خلال تلك المرحله فى تلك الطاقه الكونيه (اظن انها اصبحت واضحه للجميع )

أيضا تلك الطاقه قد فعلت كارما الوهم والضياع كأنها كارما جماعيه ، فاحذر الغضب والشك فطاقه تلك الكارمه فى تذايد وستكون سريعه لكل أفعالك .

فلا تنتظر أن الوضع سيتغير فجائه فعلماء الفلك لا يستطيعون حتى الآن تحديد انتهاء تلك الطاقه ، فعليك فهم ما يحيطك وحاول أن تتأقلم مع هذا الوضع الحالى لحين استقرار الكواكب والتطور الكونى ،

بعض النصائح المتفق عليها من بعض المعالجين بالطاقه لتحمى نفسك ومن حولك فى تلك الطاقه السلبيه الناتجه عن التطور الكونى ودوران حركه الكواكب البطيئه :

1_ الايمان ثم الايمان ثم الايمان والثقه فى الله وحسن الظن

2_ابدء بالتاقلم مع الوضع الحالى والكثير من الهدوء مع النفس والاخرين

3_ كن متفائلا ولا تستعجل الأمور تمهل فى اتخاذ أى قرار لأن الاستعجال فى تلك الطاقه سيعود عليك سلبا

4_حان الوقت لتستعين بالله فى كل امرك مهما كانت صغيره عليك بالتقرب لله والدعاء والصلاه مهما كانت ديانتك (فاغلبيه العقول فى تلك الطاقه يصيبها الشك والتشويش)

5_الابتعاد عن الضوضاء والمشاكل والأشخاص السلبين والعلاقات السامه

6_ تلك الطاقه تحتاج وبشده لحب الذات واعطاء نفسك الثقه والقيمه والوقت

7_ التأمل ، السير تحت اشعه الشمس ، السير على نجيله حافى القدمين للشحن طاقه كونيه طبيعيه

8_ التسامح مع الذات والاخرين باب يجلب لك الراحه النفسيه ومذيد من الطاقه الايجابيه

9_تخلى عن كل ما هو غير نافع ولا يسبب لك السعاده سواء من عادات أو أشياء أو أشخاص فتلك المرحله اى شئ سيتعب نفسيتك سيذيد ويتفاقم لأن الطاقه العامه الوهم الشك الضياع فحافظ على نفسك وعلى الآخرين

10_شرب الماء بكثره والمشروبات المهدئه (عشبه النردين مهدئ طبيعى ولكن أحذرك من الإكثار منه )

11_تصدق قدر المستطاع حتى بابسط الاشياء (داو مرضاكم بالصدقه)

ارجو من الجميع التاقلم مع تلك الطاقه الكونيه العامه وتمسك بالهدوء النفسى قدر المستطاع ، اعتبروها مرحله اشتغال على النفس فلن يفيدك انت فقط بل سيفيد من حولك فى تصدير الطاقه الايجابيه لتصل للكون وتحد من شده تلك الطاقه السلبيه الناتجه عن التطور الكونى ، ادعموا انفسكم لتدعمو الآخرين ، نحن فى طاقه كونيه عامه على الكون والكواكب طبيعيه لا يتدخل بها أحد .