العراق تحذر ترك العراقيين في مخيم “الهول” بسوريا دون معالجة أوضاعهم

12

كتب وجدي نعمان

حذر مستشار الأمن القومي العراقي، قاسم الأعرجي، اليوم الخميس، من ترك العراقيين في مخيم “الهول” بسوريا

دون معالجة أوضاعهم.

وقال في بيان صحفي، إن “العراقيين أكثر من نصف سكان مخيم الهول ومعظمهم من النساء والأطفال، والظروف

غير الملائمة في المخيم يمكن أن تنشئ جيلا من العصابات المتطرفة التي تتغذى على العنف والعداء”.

وأضاف: “في هذا العام (2021) أبلغ عن حوادث خطيرة داخل المخيم شملت الكثير من العراقيين”.

وأشار الأعرجي، إلى أن “العراقيين الذين عادوا من المخيم، هم من العوائل التي كانت موجودة في قسم منفصل عن

الهول منذ عام 2017، ويشكلون الوجبة الأولى من الذين سيعودون إلى العراق خلال الأشهر المقبلة”.

وتابع، أن “جميع العائدين والذين سيعودون مستقبلا هم من فئة النساء والأطفال، وتخضعهم الحكومة للفحص الأمني قبل عودتهم”.

وبين مستشار الأمن القومي العراقي، أن بلاده ملتزمة بسلامة جميع العراقيين والعمل على ضمان حمايتهم، وإعادة الاندماج الآمن لهم من خلال برامج معدة لهذا الغرض.