العراق يعلن القضاء على نائب زعيم “داعش”

العراق يعلن القضاء على نائب زعيم “داعش”

 

 

 

 

 

 

 

عبده الشربيني حمام

 

 

 

أعلن رئيس الوزراء العراقي، مصطفى الكاظمي، الخميس، مصرع نائب زعيم تنظيم “داعش” أبو ياسر العيساوي، في عملية نفذتها قوات الأمن العراقية. 

 

وقال الكاظمي في تغريدة على تويتر: “شعب العراق.. إذا وعد أوفى، وقد توعدنا عصابات داعش الإرهابية برد مزلزل، وجاء الرد من أبطالنا بالقضاء على زعيم عصبة الشر، أو مَن يطلق على نفسه (نائب الخليفة ووالي العراق) في التنظيم، أبو ياسر العيساوي، في عملية استخبارية نوعية”. 

 

 

 

في السياق ذاته، أعلن الناطق باسم القائد العام للقوات المسلحة، اللواء يحيى رسول، مقتل 17 من عناصر “داعش” في عمليات متفرقة منذ سبتمبر.

 

وقال رسول، في بيان، الخميس: “ردّ أبطالنا في القوات المسلحة والأجهزة الأمنية ثأراً وكرامة لدماء الشهداء الزكية التي عطّرت ساحة الطيران، ولدماء إخوانهم الأبطال في الحشد الشعبي عبر عملية مركّزة قطعت رأس المدعو (والي العراق ونائب الخليفة)، في عصابات الخرافة والإجرام داعش الإرهابية”.

 

وأضاف: “بأوامر مباشرة ومتابعة دقيقة من القائد العام للقوات المسلّحة، مصطفى الكاظمي، تمكنت قواتنا الأمنية من قتل المدعو جبار سلمان علي فرحان العيساوي، المكنى أبو ياسر العيساوي، في ضربة استهدفت الجُحر الذي يأويه ومساعديه، فكانت إصابة مباشرة من خلال أسلحة نوعية، وقد تم التأكد من شخصياتهم”.

ولفت البيان، إلى أن القوات الأمنية العراقية “كثفت جهدها الاستخباراتي في ملاحقة كل خيوط تنظيم الإجرامي، عبر عملية استمرّت منذ سبتمبر الماضي، وحتى يناير الجاري، وتوزّعت على عدّة محافظات، وتمكّنت القوات الأمنية خلالها من قتل 17 عنصراً من قادة التنظيم، أبرزهم لائق محمد داود البياتي، المكنى شلعيان وأبو ريتاج، وهو الناقل الخاص بالإرهابي جبار سلمان، وغسان نجم صالح أحمد العبيدي، المكنى أبو ملك، وهو مسؤول عصابات داعش في كركوك، والمكنى أبو صادق، ويسمّى والي كردستان، وموسى، وهو من أمراء القواطع، وعلي خلف حنو البياتي، وشقيقه سالم خلف حنو البياتي، وناظم محمد أحمد العلكاوي، وراجي حسن خلف شحاذة اللهيبي، وهو شقيق ناجي حسن خلف شحاذة اللهيبي”.