العقوبات المفروضة ضد روسيا تنعكس سلبا على “ناسا

كتب .وجدى نعمان

 

اشتكت وكالة الفضاء الأمريكية “ناسا” من تأثير العقوبات الغربية المفروضة ضد روسيا، على عمل الوكالة وعمل رواد الفضاء الأمريكيين.

ونقلت “SpaceNews” عن مستشارين في وزارة الأمن الأمريكية، أنه خلال اجتماع المجموعة الاستشارية لأمن الفضاء، تم تسجيل آثار للعقوبات ضد روسيا على الشراكة بين الولايات المتحدة وروسيا في مجال الفضاء والصناعات الفضائية.

وقالت سوزان هيلمز، وهي رائدة فضاء سابقة، عضوة في المجموعة: “العقوبات الجيوسياسية التي فُرضت على روسيا، وكما نشهد خلال الأشهر القليلة الماضية، خلقت بيئة أصبحت فيها بعض الصعوبات الإدارية واضحة”.

وأضافت هيلمز أنه رغم تقليل شركات الطيران الأجنبية أو إلغاء رحلاتها الجوية إلى موسكو، وبالرغم من أن بطاقات الائتمان لا تعمل بسبب تعليق عمليات البنوك الأجنبية في روسيا، وكذلك توقف “مايكروسوفت” عن بيع سلعها وتقديم خدماتها في روسيا، إلا أن الجانبين الروسي والأمريكي يبذلان قصارى جهدهما للحفاظ على العلاقات في مجال الفضاء.

وقالت إن “ناسا” تدعم “بقوة” فكرة “الرحلات الجوية العابرة”، حيث يطير رواد فضاء “ناسا” على متن مركبة الفضاء “سويوز” الروسية، ويسافر رواد الفضاء الروس إلى محطة الفضاء الدولية على متن مركبة التنين الخاصة الأمريكية.